عرض مشاركة واحدة
قديم 02-10-2012, 04:49 AM   #4
د/ إلهام
♣ صاحبة همس المصريين ♣
 
الصورة الرمزية د/ إلهام
 
تاريخ التسجيل: Wed Jun 2011
المشاركات: 34,756
معدل تقييم المستوى: 20
د/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي رد: حيوانات ما قبل التاريخ - تاريخ الحيوانات - نشأة الحيوانات


قبل 106 ملايين عام في العصر الطباشيري الوسيط انتشرت الديناصورات حتى امتلكت
الأرض بالكامل، ولكن الأحوال الجوية كانت متذبذبة بين ربيع وشتاء قارص،
بعض الديناصورات تكيفت مع البيئة المحيطة، فتقضي الشتاء في الغابات
الدفيئة، والربيع في التقاط النباتات الطازجة.

ما قبل العصر الجليدي..


رأس كولاسوكس



الـ"ليانوصور" كان ديناصوراً اجتماعياً يعيش في قبائل صغيرة، كانت ترعى
بأمان على أن يقوم أحد أفراد القطيع بالمراقبة من على قمة عالية قريبة،
ويقوم بترديد أصوات ليطمئن الباقي، وتعيش في أعشاش يبنيها الذكر بعد
التزاوج؛ حيث كان الذكر يبني أكثر من عش "تمويهي" -إذا جاز التعبير- لخداع
الأعداء بعيداً عن العش الرئيسي الممتلئ بالبيض، وكان العدو الأول له هو
"كولاسوكس" البرمائي العملاق، وهو يتمتع بفك قوي ويقوم بقضاء الشتاء في
بيات شتوي، كان هذا المخلوق يمتد من عصور ما قبل الديناصورات، يشبه
التمساح ولكنه لا يمتّ له بصلة، بل ربما كان التمساح هو السبب الرئيسي
لانقراض هذا النوع الغريب من الكائنات، ولكنها تمتاز عن التماسيح بقدرتها
على تحمل المياه الباردة.



الديناصورات كانت مسيطرة على الأرض تماما


هناك ديناصورات أخرى كانت تقوم بعمليات هجرة خلال الصيف للوصول إلى القطب
الجنوبي حيث الغابات الممتدة، لم يكن الجليد قد تكوّن بعد، ومنهم
"الموتابورصور" الذي يحاول الوصول إلى مكان آمن لبيضه، وهذا الزاحف كان
يدمر الغابات تماما، فهو قادر على الوقوف واقتلاع الأشجار للوصول إلى داخل
الغابة، وكان يمتلك أنفا خارجياً يستخدمه كبوق.

في الشتاء القطبي تعلمت بعض الكائنات كيف تواجه الموقف، الصراصير مثلاً
كانت تسمح لنفسها بالتجمد، بعض الزواحف تدخل إلى أعماق الغابة من أجل
الدفء والطعام، أما الثدييات فإن فروها حماها من البرد القارص.. كل هذا
عادي، ولكن درجات الحرارة كانت في انخفاض مستمر.

نهاية التاريخ

في نهاية العصر الطباشيري قبل 65.5 مليون عام، أخذت القارات شكلها الحالي،
ولكن هذه الحركة للقشرة الأرضية أنتجت طفرات بركانية في كل مكان، مما جعل
جو الأرض مشبّعاً بالغازات السامة مثل أول أكسيد الكربون والكبريت، المياه
تغلي والصحراء انتشرت في كل مكان.



تيرانوصور أشهر الديناصورات وأكثرها شراسة


في تلك الفترة الأخيرة كان يحكم الأرض أشهر ديناصور في التاريخ، ألا وهو
الـ"تيرانوصور" البالغ وزنه خمسة أطنان وطوله 13 متراً، والمتخصص في قتل
الديناصورات الأكبر حجماً، علماً بأن أنثاه كانت أكبر حجماً وأكثر شراسة،
لذا يجب على الذكر أن يحذر جيداً في عملية التزاوج وأن يقدم لها فريسة
ميتة على سبيل الرشوة، سلاحه الأساسي هو فمه العملاق بأنياب تصل لـ 20 سم،
واسمه يعني السحلية شديدة الضراوة، هناك أيضا "أنكيلوصور" المدرع من كل
جوانب جسمه وحتى جفون العين، ولديه هراوة كبيرة في أسفل ذيله للحماية،
ولكن كل هذه الدفاعات كانت عاجزة عن الوقوف أمام قوى الطبيعة.


انكيلوصور المدرع ولديه هرواة في ذيله


حتى الآن لا أحد يعرف السبب الحقيقي وراء العصر الجليدي وانقراض
الديناصورات، ولكن أهم تفسير هو الذي يفيد بضرب مجموعة من النيازك الهائلة
الأرض في خليج المكسيك بقوة تفوق بعشرة مليارات القنبلة التي وقعت على
هيروشيما! وفي هذا المناخ الكارثي ماتت 65% من الأحياء الموجودة على سطح
الكرة الأرضية!

نظريات الانقراض..

بدأت فكرة الاصطدام عام 1978 عندما أعلن الجيولوجي "والتر فاريز" عن عثوره
على قمة جبل في إيطاليا، عليها مجموعة من الصخور الغريبة عمرها 65 مليون
عام، ولاحظ من خلال الفحص وجود عناصر غير متوفرة في القشرة الأرضية في تلك
الصخور، ومن هنا جاءت فكرة النيزك الذي جاء من خارج الكرة الأرضية.


نظرية النيزك الفضائي أفضل التفسيرات المتاحة لانقراض الديناصورات


النيزك كان بحجم من ثمانية إلى عشرة كيلو مترات، ومكون من عنصر
"الإيريديوم" النادر على الأرض، ونتج عنه فوهة نيزكية أولية عرضها سبعين
كيلو مترا، وفي عام 1991 نشر العالمان "بوب" و"دللر" دراسات تؤكد أن
الاصطدام كان في مياه خليج المكسيك، بعد دراسة فوهة نيزكية موجودة هناك
منذ 65 مليون عام.

تبعاً للسيناريو نتج عن الاصطدام حرارة كبيرة جعلت من درجات حرارة جو
الأرض تشبه درجات حرارة الفرن، كل الحيوانات ماتت والغابات احترقت، عزّز
من هذا السيناريو ما حدث في عام 1994، عندما اصطدمت شظية من المذنب SL9
يبلغ قطرها نصف كيلو متر، سطح الأرض، لتغطي ما يعادل مساحة الكرة الأرضية
مما أسفر عن درجات حرارة عالية، بالطبع هذه الشظية لا تقاس بنيزك العصر
الطباشيري..


في نهاية العصر الجوراسي كانت الأرض تتحول الى صحراء قاحلة


واستكمالاً لسيناريو انقراض الديناصورات، خلّف الاصطدام غباراً حجب أشعة
الشمس وظلّت الأرض سوداء مظلمة لمدة عام تقريبا، كما استمرت الأمطار
الحمضية لمدة عشر سنوات تقريباً، وهذا يعني أن حيوانات البيئة البحرية
بدورها قد طالها الدمار، فضلاً عن جو الأرض المشبع بثاني أكسيد الكربون
والكبريت.

هناك من العلماء من يقول إن هذا الاصطدام الكارثي حدث أكثر من مرة في
تاريخ الأرض، وأنه حدث في الماضي الغابر قبل 365 مليون عام، وهو ما أدى
إلى انقراض بعض أنواع الكائنات وظهور كائنات أخرى، وحدث قبل 250 مليون
عام، وهذا يعني أن ذلك الاصطدام يمكن أن يحدث في المستقبل البعيد.. ولكن
من يدري؟!


أمطار حمضية وغازات من الكبريت أحد عوامل الانقراض


هناك تفسيرات أخرى، مثل نظرية الإشعاعات فوق البنفسجية وما نجم عنها من
سخونة الأرض والتي كانت سببا في إزالة كل أشكال الحياة على الكوكب، هناك
أيضا نظرية التسمم بالكبريت، وهناك من يقول إن تغير محور الأرض هو السبب،
ولكن تغير محور الأرض كان بسبب النيزك!

هناك من يطرح سؤالاً عن سبب انقراض الديناصورات وبقاء بعض الكائنات الأخرى
حية؟.. كان هذا السؤال نظرية أخرى حول العصر الجليدي الساحق الذي لم
تتحمله الديناصورات ذوات الدم الساخن وتحملته الكائنات ذوات الدم البارد.


برنامج bbc برفقة الوحوش




البعض يعتقد أن الحشرات هي من أدت إلى فناء السلالة الحاكمة، حيث نشرت
الأمراض وحلّلت النباتات الأمر الذي منع الزواحف من استخدامها كطعام أو
غيره.

البعض يعتقد أن انقراض الديناصورات لم يحدث بين عشية وضحاها، بل استمر
لآلاف السنين نتيجة الأوضاع السيئة، إشارة إلى أن قلة الحفريات المتاحة
والقابلة للفحص تعطي آلاف التفسيرات الخيالية، ولكن ربما في المستقبل
ستتمكن العلوم من تقديم صورة سليمة لعملية انقراض الديناصورات وحل اللغز
العصي!


الحشرات استطاعت أن تقاوم الفناء بنجاح


لغز الانقراض سيحل في المستقبل


المصادر:
يقوم الملف على مجموعة من البرامج الوثائقية "برفقة الوحوش"، و"برفقة
الديناصورات" من إنتاج هيئة الإذاعة البريطانية BBC، ومجموعة من البرامج
الوثائقية الأخرى التابعة لقناة المجد الوثائقية، وقناة ديسكفري..



د/ إلهام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس