عرض مشاركة واحدة
قديم 03-23-2012, 03:34 PM   #1
غادة رشيد
 
الصورة الرمزية غادة رشيد
 
تاريخ التسجيل: Mon Jan 2012
المشاركات: 2,790
معدل تقييم المستوى: 16
غادة رشيد عضو نشيطغادة رشيد عضو نشيطغادة رشيد عضو نشيط

اوسمتي

اتَّقُوا فِراسَةَ المؤمن

اتَّقُوا فِراسَةَ المؤمن




عن أبي سعيد الخدري، رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: ''اتَّقُوا فِراسَةَ المؤمن فإِنه يَنظُرُ بنورِ اللّه'' رواه الترمذي.
الفِرَاسة نورٌ يقذفه الله في قلب عبده. يفرِّق به بين الحق والباطل، والحالي والعاطل، والصادق والكاذب. وحقيقتها أنّها خاطر يهجم على القلب، ينفي ما يضاده. وهذه الفراسة على حسب قوّة الإيمان، فمَن كان أقوى إيماناً، فهو أحسن فراسة.
قال أبو سعيد الخراز: مَن نَظَر بنُور الفِراسة، نَظَر بنور الحقّ، وتكون مواد علمه مع الحق بلا سهو ولا غفلة، بل حكم حق جرى على لسان عبده. وكان الجُنَيْد، عليه رحمة الله، يوماً يتكلَّم على النّاس، فوقف عليه شاب نصراني متنكّراً، فقال: أيُّها الشيخ، ما معنى قول النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم: ''اتّقوا فِرَاسَة المؤمن فإنّه ينْظُر بنور الله''؟ فأطرق الجنيد، ثمّ رفع رأسه إليه وقال: أسْلِمْ، فقد حان وَقْتُ إسْلاَمك.. فَأَسْلَمَ الغُلام.


المواضيع المتشابهه:


hj~QrE,h tAvhsQmQ hglclk hj~QrE,h

__________________

غادة رشيد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس