العودة   منتديات همس المصريين > همـــــــس السياحة والتاريخ > القسم التاريخى > همس الشخصيات التاريخية والأدبية

همس الشخصيات التاريخية والأدبية هنا تلتقى كل شخصيات أثرت فى التاريخ سواء أدبية أو فنية أو تاريخية

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-28-2012, 08:52 AM   #1
|| المدير الأول لهمس ||
 
الصورة الرمزية محمدعبد العال
 
تاريخ التسجيل: Thu Dec 2011
المشاركات: 43,746
معدل تقييم المستوى: 63
محمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي تاريخ حكام اليمن : الملك ذمار علي التبع الأقرن ذو القرنين

تاريخ حكام اليمن :
الملك ذمار علي التبع الأقرن ذو القرنين
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
هو الملك ذمار علي يهبر (تبع الأقرن, ذو القرنين) هو أحد أشهر ملوك العرب
الملك ذمار علي من اليمن من ملوك حمير بن سبأ إسمه الملكي هو :ملك الدولة السبئية الحميرية الموحدة : ملك سبأ وذو ريدان وحضرموت ويمنات
هو من مؤسسي مايعرف في التاريخ بحكم التبابعة. وأسمه يعني أنه ذا أمر (ذامار) : أي له الأمر. وكنيته: التبع الأقرن أو ذو القرنين
وقد تسمى بإسمه (ذمار علي) عدة ملوك من أبنائه : ذمار علي الثاني والثالث وهكذا
مدينة ذمار التابعة لقبيلة عنس في اليمن تسمى على إسمه, والقلعة التي بالمدينة إسمها قرن ذمار أو ذمار القرن, حيث أنه كلما ذكرت ذمار جاء ما يؤكد أن إسمه مقرون بالقرن أو القرون
وتسميه الاخبار بذي القرنين الذي ورد ذكره في سورة الكهف لأنه ولد وله قرنان اشيبان وسائر شعره اسود أو كما ورد عن علي بن أبي طالب رضى الله عنه في قول ذو القرنين هو ليس اسم أو وصف لتشويه خلقي انما هو لوصف ضربتين في راسه واحدة من اليمين والأخرى من اليسار والدليل ان الله قال " لقد خلقنا الإنسان في احسن تقويم" وليس له قرنين أو هكذا حديث.
أعماله ومقر وفاته

تابع تبع الأقرن ذمار علي نهج أباه شمريرعش في بسط نفوذ دولته في أرجاء المعمورة وغزا تبع الأقرن بلاد الروم وأوغل فيها حتى قطعها. ووصف له أنْ بتلك الناحية واديا فيه الياقوت، وأنْ بالقرب منه عينا يسمى ماؤها ماء الحيوان الذي ظفر به الخضر دون ذي القرنين. فلما بلغ إلى هذه الناحية أدركه الشتاء هناك فمات ودفن هناك، وكر أصحابه راجعين خوف الهلاك، فأرادت حمير أنْ تحمله إلى اليمن من ذلك الموضع. وهو موضع الظلمات، ولا يكون مظلما إلاّ إذا بعدت الشمس في أيام الشتاء، إذا هي انتهت في الجهة اليمانية عند حلول الشتاء رأس الجدي، فتصير تلك الأيام ليلا بلا نهار في ذلك الموضع.
والأقرن الملك المتوج تبع ... عراك البلاد بكلكل فداح
وغزا بلاد الروم يبغي وادي اليــــاقوت صاحب عزة وطماح
فقضى هنالك نحبه وأتى إلى ... أجل معد للحمام متاح
وفيه يقول قطن بن الغوث بن ذي الأذعار:
إنْ يمس في اللحد أبو مالك ... يسقي عليه الترب بالحصاب
في غربة أصبحت ميتا بها ... وليس من يبرح بالصاقب
في حفرة غبراء مكروهة ... ذات ظلام ليس بالثاقب
فوق سواسي الأرض من خلقها ... تركت دون المعبر الكاذب
فقد غنينا زمناً بيننا ... منك كبدر الغسق الواقب
غيثاً يعم الأرض مضى ... وكفه فيها غنى الطالب
يعطي جزيل المال لا ينثنى ... وكل بكر غضة كاعب
يا حمير الأملاك لا تسأموا ... فقد فجعتم بالفتى الغالب
كثير من حمير يرى أنَّ هذا الملك، هو ذو القرنين المذكور في القرآن الكريم، ولمّا رأوا من شدة ملكه وعلما وعدله وحسن سيرته، ولأنّه بلغ المبلغ التي ذكرت لذي القرنين السيار، ودخل بلاد الظلمات التي وادي الياقوت، وفيها العين التي يسمى ماؤها ما الحيوان، التي ظفر بها الخضر دون ذي القرنين، وغير ذلك من الأوصاف التي وصف بها ذو القرنين.
من ذلك يكون من المؤكد أن المكان الذي بلغه تبع الأقرن هو مكان بشمال أروبا حيث تزيد الثلوج هناك
توفى التبع الأقرن في ذلك المكان في وادي الظلمات حيث تغيب الشمس لفترات طويلة في الشتاء ومن الواضح هنا أن وصف المكان الذي مات فيه التبع الأقرن هو شمال قارة أروبا حيث الثلوج وهناك العين الحمئة وهناك يأجوج و مأجوج.
مُلك ذمار

يعتقد أن ذمار هو الملك الأعظم في ملوك العرب على الإطلاق حيث أن ملكه يعتبر هو الميراث الأساسي لملوك العرب وهو ماذكره صاحب معجم البلدان «إنه وجد على أساس الكعبة لما هدمتها قريش في الجاهلية حجر مكتوب عليها بالمسند.. لمن ملك ذمار؟ لحمير الأخيار لمن ملك ذمار؟ إلى الحبشة الأشرار، لمن ملك ذمار؟ لفارس الأحرار لمن ملك ذمار؟ لقريش التجار ثم حار محار أي رجع مرجعاً»
كذلك جاء ذلك النص عند المؤرخ نشوان الحميري و أيضاَ ورد نفس النص لصاحب البداية والنهاية (إبن كثير), قال ابن إسحاق: وكان في حجر باليمن فيما يزعمون كتاب بالزبور كتب بالزمان الأول: لمن ملك ذمار؟ لحمير الأخيار، لمن ملك ذمار؟ للحبشة الأشرار. لمن ملك ذمار؟ لفارس الأحرار، لمن ملك ذمار لقريش التجار, ثم حار محار (أي يرجع).
وقد نظم بعض الشعراء هذا المعنى فيما ذكره المسعودي:
حين شدت ذمار قيل لمن أنت
فقالت لحمير الأخيار
ثم سيلت من بعد ذاك فقالت
أنا للحبش أخبث الأشرار
ثم قالوا من بعد ذاك لمن أنت
فقالت لفارس الأحرار
ثم قالوا من بعد ذاك لمن أنت
فقالت إلى قريش التجار
ويقال إن هذا الكلام الذي ذكره محمد بن إسحاق، وجد مكتوبا عند قبر هود حين كشفت الريح عن قبره بأرض اليمن وذلك قبل زمن بلقيس بيسير في أيام مالك بن ذي المنار أخي عمرو ذي الأذعار بن ذي المنار ويقال كان مكتوبا على قبر هود أيضا وهو من كلامه حكاه السهيلي والله أعلم.
وماورد حول ذلك في خلاصة السير الجامعة لعجائب أخبار الملوك التبابعة
قال وهب: إنَّه لمّا كان في زمن عمرو ذلك الأذعار هبت ريح عظيم فزع أهل اليمن منها وزعموا أنها كانت الريح العقيم فكشفت عن منبر هود وهو منبر من الذهب مرصع درا وياقوتا وعن يمينه عمود من الجزع الأحمر مكتوب عليه بالمستند: " لمن ملك ذمار؟ لحمير الأخيار. لمن ملك ذمار ؟ للحبشة الأشرار لمن ملك ذمار ؟ لفارس الأحرار. لمن ملك ذمار لقريش التجار " ويقال إنَّ هودا كتبه كتبه وإنَّه من علم الوحي.
ومما سلف ذكره فإن ملك ذمار سيعود لملك حميري من جديد لقوله ثم حار محار ومن هذا نستنتج أن الملك القحطاني الذي جاء ذكره في الأحاديث النبوية لمحمد قد يبدأ بملك ذمار ثم يشمل ليسود جزيرة العرب قال : (لا تقوم الساعة حتى يخرج رجل من قحطان يسوق الناس بعصاه) رواه البخاري ومسلم, وسوقه الناس بعصاه كناية عن طاعة الناس له ورضوخهم لأمره .
وعموماً فإن تلك الروايات تؤكد أن ذمار علي هو ذي القرنين الذي ورد ذكره في القرآن وماذكر ماورد عن رواية (لمن ملك ذمار....) إلا دليل على مدى أهمية ذلك الملك في الكتب السماوية فماجاء عن النبي هود هو الإسم بشكل مباشر (ذمار) وماورد في القرآن هو إشاره للقبه (تبع الأقرن).
في خلاصة السير الجامعة لعجائب أخبار الملوك التبابعة , ذكرت بالنص كالتالي (ذمار: صنعاء وغمدان ومأرب وعالية الهنيق) أي أن ذمار تشمل كل تلك المناطق
نسبه

هو ذمار علي يهبر من أبناء شمر يهرعش (شمر يرعش) بن ياسر يهنعم (ناشر النعم أو ياسر النعم): وناشر النعم هو مالك بن يعفر بن عمرو بن حمير بن السباب بن عمرو بن زيد بن يعفر بن سكسك بن وائل بن حمير بن سبأ.
في أخبار عبيد بن شرية أن شمر يرعش هو إبن الملك الحميري أفريقيس بن أبرهة بن الرائش (الذي سميت قارة أفريقيا بإسمه فهو أول ملوك اليمن الذين حكموها) ، وكان حكمه بعد الملك (ناشر النعم بن عمرو بن يعفر بن عمرو بن شرحبيل بن ذي يقدم بن الصوار بن عبد شمس بن وائل بن الغوث بن حيدان بن قطن)، وبهذا النسب فإن الملك (شمر يرعش) ليس له علاقة قرابة بالملك الذي حكم قبله، ولم يُعطِ عبيد تفسيراً لذلك، واكتفى بنسبته إلى الملك (أفريقيس بن أبرهة)، الذي حكم قبل عهد الملكة بلقيس بزمن بعيد، فإذا تتبعنا الملوك الذين حكموا بعد أفريقيس، سوف نجد ستة ملوك من حمير يفصلون بينه وبين عهد الملك (شمر يرعش)، كان آخرهم الملك (ناشر النعم بن عمرو). وهذا الفارق الزمني بين عهد الملك شمر يرعش وأبيه أفريقيس بن أبرهة يعد كبيراً نسبياً.
وعلى الرغم من ذلك نجد في أخبار عبيد بن شرية عند حديثه عن التبع أبي كرب أسعد قصيدة شعرية طويلة، منسوبة إلى التبع أبي كرب أسعد قالها حين نزل غمدان، يقول في البيت التاسع منها:
وناشر جدي الذي قد بنى مكارمه وابنه شمر.
وهذا البيت الشعري يجعل الملك شمر يرعش ابناً للملك (ناشر النعم) بكل وضوح، وهو ما يتعارض مع ما قاله عن نسب الملك شمر يرعش.
أخذ عن عبيد بن شرية عدد من المؤرخين الإخباريين، منهم أبو حنيفة الدينوري (ت 282هـ)، الذي قال أن نسب الملك هو (شمر يرعش بن أفريقيس بن أبرهة بن الرائش) ، وتكرر نلك عند المسعودي، الذي نسب الملك شمر يرعش إلى أفريقيس بن أبرهة ، ونفس القول جاء أيضاً عند الحسن الهمداني . واتفق معهم في ذلك أيضاً، مفسر قصيدة الدامغة التي كتبها الهمدانى ، وبعد هؤلاء كرر نشوان الحميرى نفس القول مع بعض الإضافات والزيادات إلى القصة، حيث قال: إنه: "شمر يرعش بن أفريقيس بن أبرهة ذي المنار بن الحارث بن الرائش" .
وفي رواية وهب بن منبه اختلف نسب الملك، حيث صار "شمر يرعش بن ناشر النعم"، وناشر النعم عند وهب بن منبه هو مالك بن يعفر بن عمرو بن حمير بن السباب بن عمرو بن زيد بن يعفر بن سكسك بن وائل بن حمير بن سبأ" .
وقد سار على هذا القول عدد من الكتاب الإخباريين الذين جاءوا من بعده، وإن كان البعض قد اختلط عليه النسب الصحيح، ونبدأ بالطبري الذي نسب الملك شمر يرعش، وقال "كان بعد تبع الأول زيد بن عمرو، وشمر يرعش بن ياسر أنعم بن عمرو ذي الأذعار، ابن عمه ، وهذا أقرب إلى ما جاء به وهب بن منبه، وإن كان فيه بعض الأخطاء التي ربما كانت بسبب تصحيف النساخ. وفي موضع آخر ذكر ناقلاً عن هشام الكلبي، بأن من حكم بعد الملك ياسر أنعم هو"تبع وهو تبان أسعد وهو أبو كرب بن ملكي كرب تبع بن زيد بن عمرو بن تبع وهو ذو الأذعار بن أبرهة تبع ذي المنار بن الرائش بن قيس بن صيفي بن سبأ وكان يقال له :الرائد".
أما العلامة الموسوعي الحسن بن أحمد الهمداني فقد سار على قول وهب بن منبه في نسب الملك فهو: "شمر يرعش بن ناشر النعم"، وناشر النعم عنده هو "مالك بن عمرو بن يعفر بن مالك بن حمير بن المنتاب بن عمرو بن زيد بن يعفر بن سكسك بن وائل بن حمير بن سبأ" ، وهذا مخالف لما أورده عبيد بن شرية ووافق عليه الهمدانى أيضاً . وفي قصيدة الدامغة للهمداني أخذ شارحها برواية عبيد في نسبة الملك شمر يرعش إلى (أفريقيس بن أبرهة).
وفي القرن السابع الهجري تحدث ابن الأثير عن ملوك اليمن، وقال: بأن من حكم بعد الملك ياسر أنعم هو تبع وهو تبان وهو أسعد وهو أبو كرب بن ملكي كرب تبع، وهو بذلك لم يأت بجديد عن قول الطبري، ولكنه تميز عن سابقيه بالإشارة إلى الروايات المختلفة لأصحاب السير والتواريخ بقوله: "وكل واحد منهم خالف الآخر فلم يحصل منهم كثير فائدة" .
ثم أتى العلامة ابن خلدون وتحدث عن تاريخ جنوب الجزيرة العربية فقال: عن الملك شمر يرعش: "ثم ملك بعد ياسر هذا ابنه شمر يرعش" وبعد ابن خلدون بزمن قصير كتب القلقشندى ناقلاً عن المسعودي والطبري اللذين اعتمدا على وهب عن نسب الملك شمر يرعش، الذي صار عنده (شمر مرعش)، ونسبه إلى أبيه" مالك ناشر النعم بن عمرو بن يعفر بن شرحبيل بن عمرو ذي الأذعار"، وهو بهذا يكون قد أخذ بقول وهب بن منبه في نسب الملك شمر يرعش، وفي نسب الملك ناشر النعم بقول عبيد بن شرية.
نشأته ومكانه

نشأت دولة حمير جنوب صنعاء وكانت عاصمتها ظفار يريم جنوب مدينة ذمار حوالي 50 كيلو متر حيث أن تلك المناطق هي المعروفة تاريخيا بعمق وكبان ملوك تبع وكانت تمتد دولة حمير الأولى إلى عدن جنوباً. ديار ملوك حمير تقع تحديداً في منطقة مايعرف اليوم بمحافظة ذمار (عنس والحداء ويريم ورداع)وقد سميت المنطقة نسبة إلى إبنها الملك ذمار (ذو أمر) وفيها قرى ومناطق تبدأ بذا وذي وذو ,وذي هكران وذي جزب وذي عطا. وفيها قرية أضرعة حيث السدان الحميريان الشهيران حيث يصبان في وادي كبير تتقاسمه عدى قرى وفي طرف الوادي توجد هكر وزبل حيث هناك نفق أرضي حميري كان يستخدم لحفظ عتاد الجيوش وهو طويل جداً تحت الجبال وهناك خلف سدا أضرعة يوجد جبال تقع بينها الأهجر وقلعة مثوة في ذي عطا والتالبي وكذلك غرباً توجد المصنعة وشمالأ تكون ثوبان حيث قصر بينون الحميري الشهير وكل تلك القرى كانت أماكن لملوك حمير وكذلك وجد تمثالي الملك ذمار علي يهبر وإبنه ثاران في منطقة النخلة الحمراء بثوبان وبينون الحداء ومدينة ذمار التاريخية تسمى إلى اليوم بقرن ذمار أو ذمار القرن وعند السهل القريب يسكن أهل ذمار في مدينة إسمها مدينة ذمار وجنوب مدينة ذمار تقع مدينة ظفار يريم على سفح جبل ريدان وشرق جنوب مدينة ذمار بحوالي 60 كيلو متر تقع قلعة رداع وكلها إشارة واضحة إلى أن ملوك حمير قد نشؤا في تلك المناطق من بلاد مايعرف اليوم بمحافظة ذمار التي أشار إليها الشاعر الحميري بديار الملوك
يقول الشاعر الحميري :
وما هَكِر من ديار الملوك بدار هوان ولا الأهجرُ
في الصفحة ال 96 من كتاب نشوان الحميري يقول الملك ذمار علي:
أنا الملك المتوج ذو العطايا********جلبت الخيل من أوطان سام
ومن بيت الشعر أعلاه نلاحظ أن الكنية ذو العطايا لها اليوم دلائل في بلاد عنس فقرية ذي عطا أو ذو العطايا قد يكون لها دلالة تاريخية مهمة جداً وخصوصاً القلعة التي في أعلى جبل مثوة الذي يطل على عدة قرى منها ذي عطا.

المواضيع المتشابهه:


jhvdo p;hl hgdlk : hglg; `lhv ugd hgjfu hgHrvk `, hgrvkdk hglrvz hgjfu hgdlk hgrvkdk `lhv jhvdo

محمدعبد العال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-29-2012, 10:24 AM   #2
|| المدير الثانى لهمس ||
 
الصورة الرمزية حسام السعيد
 
تاريخ التسجيل: Fri Dec 2011
المشاركات: 31,410
معدل تقييم المستوى: 20
حسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant futureحسام السعيد has a brilliant future

اوسمتي

افتراضي رد: تاريخ حكام اليمن : الملك ذمار علي التبع الأقرن ذو القرنين

الله يجازيك بالخير محمد عبد العال

توضيح رائع لشخصية مجهولة بعض الشئ عنى

شكرى وتقديرى لمجهودك

__________________
حسام السعيد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الملك, المقرئ, التبع, اليمن, القرنين, ذمار, تاريخ, حكام


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
adv helm by : llssll
الساعة الآن 07:10 AM