العودة   منتديات همس المصريين > همـــــــس السياحة والتاريخ > القسم التاريخى > همس الشخصيات التاريخية والأدبية

همس الشخصيات التاريخية والأدبية هنا تلتقى كل شخصيات أثرت فى التاريخ سواء أدبية أو فنية أو تاريخية

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-09-2012, 07:02 PM   #1
|| المدير الأول لهمس ||
 
الصورة الرمزية محمدعبد العال
 
تاريخ التسجيل: Thu Dec 2011
المشاركات: 43,746
معدل تقييم المستوى: 62
محمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي من أعلام القاهرة :الملك العادل بدر الدين سُلامش

من أعلام القاهرة :
الملك العادل بدر الدين سُلامش
،،،،،،،،،،،،،،،،

الملك العادل بدر الدين سُلامش. (ولد في القاهرة سنة 1272 - توفى في القسطنطينية سنة 1291).ابن السلطان ركن الدين بيبرس . لقب بـ ابن البدوية [3] ونصب سلطانا في عام 1279 وهو في السابعة من عمره، بعدأن خلع اخيه الملك السعيد نفسه، ليصبح سادس سلاطين الدولة المملوكية حكم لمدة مئة يوم.

أعلام القاهرة :الملك العادل الدين سُلامش



السلطنة المملوكية بأوج عزها


مقدمة

بعد أن اُجبر الملك السعيد على خلع نفسه ورحيله إلى الكرك عرض الأمراء السلطنة على الأمير سيف الدين قلاوون الألفى إلا أن قلاوون الذي كان يدرك قوة الأمراء والمماليك الظاهرية [5][6] رفض السلطنة قائلاً للأمراء " أنا ما خلعت الملك السعيد طمعاً في السلطنة، والأولى ألا يخرج الأمر عن ذرية الملك الظاهر " [7]. فأستُدعى سُلامش الذي كان طفلا في السابعة من عمره [8] إلى قلعة الجبل [9] وتم تنصيبه سلطانا بلقب الملك العادل بدر الدين ومعه قاضى القضاة برهان الدين السنجارى وزيراً وعز الدين أيبك الأفرم [10] نائبا للسلطنة وقلاوون الألفى أتابكاً[11] ومدبراً للدولة وكُتب إلى الشام بما تم فحلف الناس بدمشق كما وقع الحلف بمصر [7].
الخلع

أصبح قلاوون هو الحاكم الفعلى للبلاد وأمر بأن يخطب بإسمة واسم سُلامش معاً في المساجد وبأن يُضرب اسمه مع اسمه على السكة [12] كما شرع في القبض على الأمراء الظاهرية وإيداعهم السجون بينما راح يستميل المماليك الصالحية [13] عن طريق منحهم الاقطاعات والوظائف والهبات بهدف سيطرته الكاملة على البلاد تمهيداً لاعتلاءه تخت السلطنة [14]. ولما أحس قلاوون أن البلاد قد صارت في قبضته بالكامل إستدعى الأمراء والقضاة والأعيان بقلعة الجبل وقال لهم: " قد علمتم أن المملكة لا تقوم الا برجل كامل" فوافقه المجتمعون وتم خلع سُلامش بعد أن ظل سلطاناً اسمياً لمدة مئة يوم ونُصب قلاوون سلطاناً [12][15].
اُبعد سُلامش عن مصر إلى الكرك التي كان نائبها أخيه السلطان السابق السعيد بركة والذي كان هو الآخر قد اُبعد إليها من قبل [16]. وبعد وفاة السعيد بركة بقى سُلامش في الكرك مع أخيه الملك المسعود خضر الذي خلف السعيد بركة نائباً عليها[17]. إلا أنه في عام 1286 أرسل قلاوون نائب السلطنة حسام الدين طرنطاى إلى الكرك حيث حاصرها لبضعة أيام ثم إستولى عليها ونقل سُلامش وخضر إلى القاهرة بعد أن طلبا الأمان واستسلما له [18]. وقد استقبلهما قلاوون استقبالا حاراً في القاهرة وأمَر كل منهما إمرة مئة فارس وسمح لهما بحرية التجوال والحركة [19]. ولكن بعد مرور أربع سنوات في القاهرة قام قلاوون باعتقالهما مع أمهما في الأسكندرية تمهيدا لنفيهم إلى القسطنطينية [20] بعد أن أخبره إبنه الأشرف بأنهما قد إتصلا بالأمراء الظاهرية [21]. وقد قام الأشرف خليل بعد أن تسلطن بنفيهما مع أمهما إلى القسطنطينية في عام 1291 حيث توفى سُلامش هناك في نفس السنة [22]. فقامت أمه بتصبير جثمانه واحتفظت به في تابوت إلى أن نقلته إلى مصر في عام 1297 حيث دفن بالقرافة بالقاهرة بشفاعة من أخته لدى زوجها السلطان حسام الدين لاجين [23].
كان سُلامش مثل أخيه الملك السعيد وأبيه الملك الظاهر محبوباً لدى العامة وقد كان نابهاً بهى الطلعة حتى أن الشعراء تغنوا بحسنه وجعلوا من "الثغرالسُلامشي " كناية عن الحسن. يقول ابن تغرى في وصفه لسُلامش: "وكان شاباً مليحاً جميلاً تام الشكل رشيق القد طويل الشعر ذا حياء ووقار وعقل تام‏.‏ مات وله من العمر قريب من عشرين سنة قيل‏:‏ إنه كان أحسن أهل زمانه وبه إفتتن جماعة من الناس وشبب به الشعراء وصار يضرب به المثل في الحسن حتى يقول القائل‏:‏ ثغر سلامشي‏" [24].
نقود بدر الدين سُلامش

أعلام القاهرة :الملك العادل الدين سُلامش أعلام القاهرة :الملك العادل الدين سُلامش
دينار من عهد الظاهر بيبرس وأبناءه

سكت النقود بأسماء وألقاب سُلامش كالتالى : السلطان الملك العادل بدر الدنيا والدين، الصالحى الملك العادل بدر الدنيا والدين سلامش، الملك العادل بدر الدنيا والدين. كما نقشت على نقوده ألقاب ابيه بيبرس : الملك الظاهر قسيم أمير المؤمنين ويُقصد بأمير المؤمنين الخليفة العباسى الذي كان يقيم بالقاهرة


المواضيع المتشابهه:


lk Hughl hgrhivm :hglg; hguh]g f]v hg]dk sEghla Hulhg hg]dk hguh[g hgrhivm

محمدعبد العال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
:الملك, أعمال, الدين, العاجل, القاهرة, سُلامش


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
adv helm by : llssll
الساعة الآن 05:42 AM