العودة   منتديات همس المصريين > همـــــــس السياحة والتاريخ > القسم التاريخى > همس الشخصيات التاريخية والأدبية

همس الشخصيات التاريخية والأدبية هنا تلتقى كل شخصيات أثرت فى التاريخ سواء أدبية أو فنية أو تاريخية

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-14-2012, 04:11 PM   #1
|| المدير الأول لهمس ||
 
الصورة الرمزية محمدعبد العال
 
تاريخ التسجيل: Thu Dec 2011
المشاركات: 43,746
معدل تقييم المستوى: 62
محمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي من أعلام المنوفية : أنيس الدغيدي

من أعلام المنوفية :
أنيس الدغيدي
،،،،،،،،،،،،
ولد في أول مايو 1960 بجنزور مركز تلا محافظة المنوفية ومسقط رأس عائلته في ميت شهالة مركز الشهداء المنوفية حيث جذوره وموطنه.. ثم عاش طفولته وصباه في قرية "الزعفران" التابعة لمركز الحامول محافظة كفر الشيخ حيث أصدقاء الطفولة والقرية التي أحبها ومنحها مشاعره وفكره وروحه وارتبط بجذورها وحناياها التي تحمل ذكريات طفولته وبواكير أحلامه وبناء ثقافاته وقراءاته.
يؤسس حزب الوحدة والإبداع بصفته وكيلاً للمؤسسين. ينشر مقالاته أسبوعياً في جريدة "صوت الأمة" واسعة الانتشار. وهو حائز على تقدير أفضل كاتب عربي عام 2004 بالمركز الأول كأعلى كتاب توزيع ضمن قائمة الكتب العشرة الأولى في العالم العربي عن كتابه: الحياة السرية لصدام حسين والصادر عن دار الكتاب العربي (القاهرة- بيروت – دمشق) والحائز على نفس الجائزة بالمركز الأول عام 2005 عن كتابه: بن لادن والذين معه الناشر دار مكتبة الإيمان بالقاهرة.. كما فاز لعام 2006 عن كتابه السي آي إيه وملفات الحكام العرب الصادر عن دار الكتاب العربي.
في عام 2007 فاز بتقدير أفضل كاتب وأفضل كتاب عن كتابه "صدام لم يعدم" عن مكتبة مدبولي للطبع والنشر وذلك في معرض القاهرة الدولي للكتاب التاسع والثلاثون كأعلى وأفضل كتاب توزيع ضمن 20 مليون كتاب وكاتب على مستوى العالم.. ليكون الكاتب والكتاب الأول عالمياً.
تلقى مؤلفاته اهتمام سياسي أمريكي وأوروبي خاص حيث تناقش مؤلفاته وتتابعها بشكلٍ غير تقليدي وكالة المخابرات الأمريكية السي آي إيه والقيادة السياسية الأمريكية وخصوصاً مؤلفاته: تاريخ بوش السري الأسود والسي آي إيه وملفات الحكام العرب.. سري للغاية.
أبدى اهتماماً مبكراً بالقراءة والكتابة الأدبية والشعرية فكانت أولى تجاربه الشعرية حين كتب شعراً في انتصار حرب السادس من أكتوبر عام 1973 حيث شهد له أساتذته بالنبوغ والتفوق في حرفة الكتابة وشجعوه على الدرب لاستكمال المسيرة ومنهم الأستاذ أحمد عبد الحميد خليفة مدرس اللغة العربية بالمرحلة الإعدادية والأستاذ الشيخ علي فهيم مأذون القرية.
درس الإخراج السينمائي بالمعهد العالي للسينما بأكاديمية الفنون بالهرم درس القانون بكلية الحقوق جامعة القاهرة وحصل على درجة الليسانس فيه.. وقبل ذلك كله حصل على دبلوم تجارة ثانوية في أواخر السبعينيات.. والكاتب الكبير ليس شقيقاً للمخرجة الشهيرة إيناس الدغيدي ولا قريباً لها وإنما "الدغيدي" مجرد اسم شهرة فقط.
يؤسس حزب الوحدة والإبداع بصفته وكيلاً للمؤسسين.. ويهدف الحزب إلى وحدة مصر السياسية والاجتماعية وعلى رأسها وحدة المسلمين وأشقاءهم الأقباط من أجل وحدة الصف المصري كـ وطن وشعب وكذلك العمل على تحقيق الوحدة العربية الشاملة لإقامة الولايات المتحدة العربية كـ قوة عربية لا تُقهر.
قبل احترافه كتب في العديد من الصحف في سنٍ مبكرة كـ "أخبار اليوم" و"الجمهورية" والمجلات: "السينما والناس" وغيرها.. ثم تفرغ للكتابة احترافاً منذ عام 1985 وعمل في العديد من الصحف المستقلة: "الميدان" و"الخميس" والأنباء " و"الغد" و"الموجز".
ينشر مقالاته أسبوعياً في جريدة "صوت الأمة" واسعة الانتشار. رواية محاكمة النبي محمد

ولكاتبنا الكبير رواية "محاكمة النبي محمد" وهذه الرواية التي تدافع عن محمد صلى الله عليه ضد هجمات المستشرقين وأعداء الإسلام وترُد على جميع اتهاماتهم لسيد الخلق أجمعين بأسلوبٍ دبي بليغ وديني حنيف وفقاً للكتاب والسُنَّة وعلى المنهج القويم .. حيث تدور أحداثها في قاعة محاكمة لأعداء الله إذ يحاكمهم محمد حين تصوروا بفكرهم المريض أنهم يحاكمون ديننا الحنيف وشرعة الله القويمة . والرواية موجودة الآن على موقع الكاتب الرسمي ويمكنكم تحميلها www.anisaldeghidy.com لمعرفة تلك الحملة السفيهة التي روجها ضده بعض الحاقدين والموتورين والجهلاء والعالة من سفاسف الخارجين على دين الله الحنيف ومعارضي الكاتب وفلول الظلام وجهلاء الشرع حين قرر الكاتب نشرها سابقاً في جريدة اليوم السابع فثاروا دون أن يقرأوا حرفاً واحداً في الرواية .. واليوم الرواية كاملة على موقع الكاتب الكبير يمكنكم الإطلاع عليها . وقد نشر الكاتب فصولاً منها في جريدة "الموجز" مؤخراً تحت عنوان " ولكن شُبَّه لهم" وقريباً جداً ستنزل الرواية للأسواق باسهما الكامل "محكمة النبي محمد" بالإنجليزية والعربية والفرنسية . وحسبنا الله ونعم الوكيل في كل سفيه أو حاقد أو كذاب أو مريض يغير الحقائق ويكذب على الله ويدعي في الكاتب الكبير ماليس فيه ويغير على هذه الصفحة بالزور والباطل بهتاناً كبيراً اللهم من يغير في هذه الصفحة بالباطل بحق شهر رمضان الكريم ونبيك العظيم صلى الله عليه وسلم فاقصم ظهره واخرب بيته واجعله يمشي في الشوارع كالمجانين واجعله عبرة لكل خلقك أجمعين .. آمين .. .. آمين .. آمين .. آمين يا رب العالمين . الكاتب الكبير وانتخابات رئاسة الجمهورية

سيخوض الكاتب الكبير انتخابات رئاسة الجمهورية مرشحاً على مقعد الرئيس حيث معلوم أن الكاتب الكبير هو أول من أعلن أنه سيخوض انتخابات في مصر وذلك في 10 فبراير 2010 في وجود وجبروت المخلوع مبارك ونجله الوريث الأكذوبة ونظامه الساقط حين أعلن الكاتب الكبير ذلك في قناة الجزيرة وقناة الأوربت في برنامج القاهرة اليوم مع الإعلامي الكبير عمرو أديب وقناة دريم وعشرات القنوات الفضائية وشتى الصحف ووكالات الأنباء العالمية والعربية.
شعارنا الانتخابي :
في عصر مبارك كان : (انتخبوا أنيس الدغيدي اللي مش ابن الرئيس) والآن أصبح شعارنا الانتخابي : (انتخبوا أنيس الدغيدي أول من ترشح لانتخابات الرئاسة في عصر مبارك)
صدر له حتى الآن (46 كتاباً) عبر رحلة احتراف دامت حتى الآن 28 سنة.
وتقدم الكاتب الكبير بـ بلاغ رسمي للنائب العام بمعرفة السيد الأستاذ محمد عبد الوهاب المحامي في 5 فبراير 2008 ضد حسني مبارك وأبو غزالة "قبل موته" والنبوي إسماعيل "قبل موته" وجيهان السادات يتهمهم جميعاً بالتآمر على اغتيال الرئيس السادات.. فـ مَنْ من السادة المرشحين "قاطبة" الآن كان يملك أن يفعل ذلك في عصر حسني مبارك ؟! وطاردته أمن الدولة والنيابة العسكرية حتى قيام ثورة 25 يناير.. فمن منهم يفعل ذلك في عصر مبارك ؟!
ثم أتبع ذلك مباشرة بكتابه التاريخي : "هؤلاء قتلوا السادات" حيث يكشف تفاصيل الجريمة النكراء بالاسماء بالأدلة بالمستندات يتهم مبارك وأبو غزالة والنبوي وجيهان بالتآمر واغتيال الرئيس السادات.. فـ مَنْ يجرؤ أن يفعل ذلك في عصر مبارك ؟! حتى أنه حينما أرسل كتابه "هؤلاء قتلوا السادات كـ إهداء لأصدقاءه من الكتاب والإعلاميين كتب لهم عبارة : (أنا "فقط" أجرؤ على الكتابة.. فهل منكم مَنْ يجرؤ على القراءة.. "فقط".. لا أعتقد.. مع تحياتي.. أنيس الدغيدي).. فـ مَنْ يجرؤ مثله أن يفعل ذلك؟!
وفي 7 فبراير 2010 أعلن من قناة الجزيرة وعلى الهواء مباشرة ترشحه على مقعد الرئاسة ضد حسن يمبارك أو جمال مبارك واختار لحملته الانتخابية شعار : "انتخبوا أنيس الدغيدي اللي مش ابن الرئيس".. فأين كان كل هؤلاء وقتها سوى يسبحون بحمد حسني مبارك في مكتب جامعة الدول العربية كـ جزء فاشل من النظام الفاشل وملحن مطيع في سيمفونية حسني مبارك الناقصة أو يجلسون معه ليكرمهم ولم يملكوا أن يقولوا له : بِمْ.. أو خرجوا من السجن فاقدين الذاكرة ليمشوا بجوار الحائط بعد تجربة الصديق المحترم أيمن نور الذي ظلموه في قضية جائرة لينتقموا منه.. أو كانوا من رجال نظام مبارك كالجميع !! وأكرر كالجميع ولا أستثني من السادة المرشحين الآن أحدا.. جميعهم كانوا من رجال وأصدقاء وعملاء ومخبرين مبارك ونظامه سواء كانوا سياسيين أو صحفيين أو حزبيين أو قُضاة أو إعلاميين.. فلتسقُط دولة مبارك للأبد.. فأين كان هؤلاء السادة النشامى بالقوي حين كان أنيس الدغيدي يقاتل ويناضل ويبيت الليالي طريداً بعيداً عن بناته وأولاده وزوجته وسكنه وأمنه من هول وجبروت مطاردة أمن الدولة ونظام مبارك وزبانيته ؟! وهم بيأكلوا الكافيار وبيحلَّوا بـ سبرتو !! كانوا جميعاً ضيوف فضائيات الرئيس وصحف الرئيس ومخبرين أمن الدولة وبصاصين العادلي ورجال صفقات أحزاب الرئيس وزبائن حفلات الرئيس وكلاب الرئيس وزبانيته ومستفيدين من بغددة ونعيم أحمد عِزْ أو صفوت الشريف أو مجلس سرور ترزي قوانين ترقيع خطايا النظام المفتوح ع البحري !! أين كنتم يا عملاء النظام الفاسد ويا رجال الرئيس الفاسد ويا أصدقاء جيمي المدلل الساقط ويا مستفيدين المنظومة القذرة ويا من عقدتم الصفقات مع النظام الرسمي والإعلام الرسمي والحزب الرسمي حتى لو اتشح بعضكم "صورياً" وزوراً اسم كاتب معارض أو حزبي معارض أو سياسي معارض.. ألا فليخسأ الخاسئون والكاذبين والدجاجلة.. أين كنتم حينما مكثتُ في ميدان التحرير 3 أيام للأسف لظروف خاصة في بيتي ؟! أين كنتم يا أيها السادة المرشحون !! حرام عليكم.. الآن سيتكلم أنيس الدغيدي.. الآن سيشهد الشعب المصري العظيم : مَنْ يعمل ومن باع وخان وساوم ؟! وسنعرف مَنْ ناضل ودافع عن مصر ودينه ووطنه وعروبته وقميه وأفكاره.. الرجل فيكم يرفع إصبعه.. أو يناظر أنيس الدغيدي فوراً !! وبعد إعلان أنيس الدغيدي استعداده لخوض انتخابات رئاسة الجمهورية ضد حسني مبارك أو نجله وتحت شعاره المستفز " انتخبوا أنيس الدغيدي اللي مش ابن الرئيس" بعد ذلك بأسبوعين أعلن محمد البرادعي عن عودته لمصر.. ولم يسبق أنيس الدغيدي أحداً في مصر يعلن رغبته في خوض انتخابات الرئاسة القادمة في 2010 إطلاقاً.. وجاءت ثورة 25 يناير المجيدة ليطلق الجميع رغبته في خوض الانتخابات !!! كيف ومتى وأين ولماذا هذا؟؟؟؟!!! أين كنتم في عصر مبارك وجبروته يا سيادة نظام مبارك ؟؟!!
ومن أشهر محاوراته الصحفية لقاءاته مع : السيدة جيهان السادات ".. والدكتور مصطفى خليل رئيس وزراء مصر الأسبق ومهندس عملية السلام المصرية الإسرائيلية " ومحاوراته الصحفية مع الصاغ فوزي عبد الحافظ مدير مكتب الرئيس السادات.. ومع الوزير الأشهر والأخطر في تاريخ مصر طلعت حمَّاد وزير شئون مجلس الوزراء والمتابعة.. ومحاوراته مع الرئيس الأمريكي جيمي كارتر.. ومقابلته الصحفية مع أسامة بن لادن في عام 1992.. ومع الرئيس العراقي صدام حسين ونجله عدي صدام حسين وذلك في منتصف عام 1988.. إلا أنه يعتبر أن أهم محاوراته الصحفية في حياته لقاءاته مع الزعيم الكبير " نلسون مانديلا ".. والتي ستنشر قريباً.
وكان الكاتب الكبير إماماً وخطيباً للجامع الكبير والمسمى بـ "مسجد الشيخ على الصالحي" بعنيزة بالقصيم أرض العلم والعلماء الأجلاء بِناءً على طلبٍ شخصي من أستاذه العلاَّمة ابن عثيمين.
والكاتب الكبير صديقاً وتلميذاً أيضاً لكوكبة من كبار العلماء والمشائخ الدكاترة الأجلاء ومنهم : "عائض القرني وسفر الحوالي وعبد الله الجلالي وفريح العقلاء وعبد الوهاب الطريري ومحمد المختار الشنقيطي وناصر العمر ومحمد بن سسليمان المحيسني وسلمان العودة ومحمد بن ناصر العربيني وغيرهم من خيرة أهل العلم السلف..." حين اشتُهِرَ الكاتب الكبير حينها باسم الشيخ أنيس عبد المعطي المخرج التائب.
والكاتب الكبير قام جهاز أمن الدولة السابق باعتقاله 4 مرات في سجون ليمان طرة والفيوم والاستئناف والمزرعة وعنبر الزراعة وسجن الخليفة.. على فترات تراوحت من 6 شهور وحتى الشهرين.. وقاموا بالتضييق عليه ومنعه من الخطابة والإمامة ومطاردته طوال 20 عشرين عاماً كاملة.. فلجأ الشيخ أنيس عبد المعطي لاستخدام لقب "الدغيدي" للابتعاد عن أعين أمن الدولة حتى أنه اعتقل آخر مرة مع الأستاذ الناشر ياسر رمضان عام 2004 باسم أنيس الدغيدي بسبب كتابهما (أسرار الأميرات في الخليج العربي) وبعد خرج الكاتب الكبير من الاعتقال كتب مذكرات تلك الفترة في جريدة الميدان الأسوعية : بعنوان "40 يوماً خلف الأسوار مع الكبار.. أنيس الدغيدي يكتب" والمفاجأة المخذية لجهاز أمن الدولة الأحمق أن الكاتب الكبير تم اعتقله باسم أنيس الدغيدي دون اعتبار لاسمه الحقيقي والرسمي في أوراقه ومستنداته إذ لم يطلعوا على أي مستندات رسمية وتم الاعتقال بناء على الجُثة فقط !!!!! وكان ذلك بأمر شخصي من حسني مبارك وذلك لإرضاء معمر القذافي وعبد الله بن عبد العزيز آل سعود حين كان وقتها ولياً للعهد السعودي !! وحين عمل الكاتب الكبير بالصحافة والأدب كان يُحارب ويُمنع من الكتابة ويُطارد ويتم التضييق عليه في الصحف والناشرين وحين تعاقد معه بعض أصحا بالقنوات الفضائية كـ البدر ولايف ستايل وغيرهما على تقديمه وإعداده لبرنامج فضائي وبعد أن قدَّ حلقتين في برنامجه " في المحظور" قامت أجهزة أمن الدولة بمطالبة السيد / نبيل بدر صاحب القناة بفسخ تعاقده مع الكاتب الكبير وتوقف البرنامج بأمر زبانية ونظام حسني مبارك.. بل وكانت أجهزة الأمن وعلى رأسها جهاز أمن الدولة تهاجمه على صفحات الإنترنت وبعض الوسائل الأخرى خصوصاً حين أعلن ترشحه لانتخابات الرئاسة ضد حسني مبارك أو نجله جمال مبارك وكان الكاتب الكبير أول من أعلن ذلك على الملأ عبر قناة الجزيرة وقناة دريم وعشرات الصحف والمواقع ووكالات الأنباء العالمية ومنها وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) حين روجوا كذباً وادعاءً أن روايته محاكمة النبي محمد ؟! روجوا زوراً أنها تهاجم سيد الخلق أجمعين.. وحاشا لكاتب مسلم غيور على دينه أن يهاجم رسوله الكريم ودينه الحنيف.. فباب الجنة مكتوب عليه لا إله إلا الله محمد رسول الله.. فكيف يدخلها الكاتب أو يطمح ‘إليها وزهو يهاجم رسولنا العظيم صلى الله عليه وسلم..وهكذا من شتى أنواع الحروب التي تبدأها فلول أمن الدولة الساقطة وجحافلها المتجبرة فيتبعهم العوام من بسطاء شعبنا العظيم بالتصديق والانسياق.. ولقد قام كاتبنا الكبير بتغيير اسم الرواية.. إلى "ولكن شُبِه لهم" رغم أن اسمها الأولى استفهامي استنكاري يقول فيه : "من يجرؤ كـ قزم أن يحاكم النبي محمد يا أعداء الإسلام.. ولكن لا حرج فقد تم تغيير الاسم.. نزولاً على رغبة الملايين من أمتنا وشعبنا.
وللكاتب الكبير مقالات صحفية شهيرة وخطيرة دكت حصون النظام في وقت جبروته وأثارت الرأي العام وفجرت قنابل وصنعت ثورة ضد نظام مبارك الفاسد المخلوع نذكر منها بالذات ما تم نشره في جريدة "صوت الأمة" في الفترة من 2008 – 2009) أي في أوج جبروت ودولة وسطوة وجبروت المخلوع الساقط حسني مبارك عدو الشعب المصري نذكر منها :
• كيف اشترى الرئيس مبارك قصر العروبة بنصف مليار جنيه • مطلوب إعدام الرئيس وحرمه • أسرار الحالة الصحية للرئيس مبارك • بلاغ للنائب العام ضد أحمد عز • حزب الهاربين الوطني الديمقراطي • مطلوب محاكمة يوسف بطرس غالي وسجنه فوراً.. فساد وزير المالية • بالمستندات : والدة أحمد عز يهودية • هؤلاء قتلوا السادات.. مبارك وأبو غزالة والنبوي وجيهان • أسرار الكبار ومقتل سوزان تميم • هل تقرر مقتل سوزان تميم في فرح جمال مبارك • أسرار بيزنس جمال مبارك والوليد بن طلال • فساتين ومجوهرات سوزان مبارك من أين ؟! • مصر مش محروسة.. مصر منكوسة • فساد الوزراء في مصر.. وزارة نظيف أسوأ وزارة في مصر • محاكمة زكريا عزمي..الملف الأسود للرجل الحرباء • دوبليرات وأشباه الحكام العرب أكرر أن كل ما سبق من مقالات وغيرها كتبها الكاتب أنيس الدغيدي في عامي 2008 – 2009 م !! وللأسف تم استبعاد أنيس الدغيدي من جريدة "صوت الأمة" بأمر شخصي من زكريا عزمي للسيد / عصام إسماعيل فهمي صاحب الجريدة المذكورة !! وذلك على إثر هذه المقالات والتي كان آخرها مقال الكاتب الكبير ضد زكريا عزمي !!!
من أشهر محاوراته الصحفية لقاءاته مع: السيدة جيهان السادات والدكتور مصطفى خليل رئيس وزراء مصر الأسبق ومهندس عملية السلام المصرية الإسرائيلية " ومحاوراته الصحفية مع الصاغ فوزي عبد الحافظ مدير مكتب الرئيس السادات.. ومع الوزير طلعت حمَّأد وزير شئوون مجلس الوزراء والمتابعة.. ومحاوراته مع الرئيس الأمريكي جيمي كارتر.. ومقابلته الصحفية مع أسامة بن لادن في عام 1992.. ومع الرئيس العراقي صدام حسين ونجله عدي صدام حسين وذلك في منتصف عام 1988.. إلا أنه يعتبر أن أهم محاوراته الصحفية في حياته لقاءاته مع الزعيم الكبير نلسون مانديلا. بيان رقم (1) تعقيباً على أحداث التحرير

بيان رقم (1) من أنيس الدغيدي مرشح انتخابات رئاسة الجمهورية تعقيباً على أحداث التحرير:
«بسم الله الرحمن الرحيم
بسم الوطن .. بسم الشعب .. بسم ولكل المصريين الشرفاء نقول : في أوقات المحن والأزمات .. تتوحد الأمة وتلملم الصفوف وتتعانق الأيدي وتتصافح وتتصالح وتتصارح ولا تتناحر . في أوقات المحن والأزمات أثبت الشعب المصري الأبي الأصيل العريق "مسلمين وأقباط" أنه يتوحد ضد كل معتدٍ أو خائن أو عميل . من هذا المنطلق ومن تلك الانبثاقة نقول أنه لزاماً علينا جميعاً أن نتحد في وجه الظلم والطغيان وبقايا النظام البائد وشتى صور الغطرسة والحماقة والخيانة والعمالة التي تمارسها "الحكومة النائمة والمجلس العسكري المنحاز لمبارك بالكُلية وبعض رموز وقيادات جهاز الشرطة" وعلينا أن نفرِّق جيداً بين جيش مصر العظيم ومقاتليه البررة الأطهار وبين قيادة المجلس العسكري الذين تنعموا بعصر مبارك فقادوا مصر للدمار والهلاك مع مبارك وبعده .. فنحن نحتم ونقدس ونُجِّل جيش مصر الوفي العظيم .. وكذلك أمن مصر الساهر على مصالح وحدود الشعب والوطن .. أما المجلس العسكري العميل فلا يمثل إلا ذاته ونظام مبارك العميل وكل عملاء وفلول النظام الساقط .. لذلك يجب على الشعب المصري الأبي العظيم أن ينزل عن بكرة أبيه فوراً للشوارع والميادين وشتى ربوع مصر مُدن وقُرى وأزقة وحواري في اعتصامٍ سِلمي تام بلا تخريب ولا تدمير لبلدنا .. لنعتصم ونصرخ ضد الظُلم .. فقد أثبتت حكومة مصر ومجلسها العسكري أن حسني مبارك لا يزال يحكم .. وإلا فما الفارق بين "موقعة" الجمل وما حدث أمس واليوم في ميدان التحرير من قتل العشرات وجرح الآلاف بإصابات بالغة ؟؟!! يجب أن نقبض على سوزان مبارك وكل بقايا ورموز النظام الساقط لنحاكمهم بالحق والعدل محاكمات ثورية عادلة يقودها المستشار محمود الخضيري وكوكبة حقوقية ثورية من ثوار ميدان التحرير الغيارى . إن استقالة وزارة عصام شرف لهي استقالة شكلية وهمية تشبه إلى حد التطابق استقالة وزارة أحمد الغير نظيف في عصر حسني الغير مبارك .. نحن لا نريد استقالة وزارة فحسب .. وإنما نريد صناعة مصر ومؤسساتها من القمة للقاع .. نريد حل وإعادة صياغة وصناعة كل مَنْ "وزارة الداخلية ووزارة العدل ووزارة الإعلام ووزارة الدفاع" نريد صفوف أخرى جديدة وثانية وثالثة تقود وزارات وقيادات ومؤسسات مصر الجديدة .. نريد قيادات تحت سن الأربعين عاماً .. نريد عودة الجيش لثكناته فوراً ليقوم بدوره الوطني والقومي العظيم والكبير على الحدود .. نريد تسليم السُلطة لحكومة ورئاسة وقيادة شعبية ثورية مدنية فوراً دون أفلام أو أوهام أو أكاذيب وفقاً لسياسة الحماية والحفاظ على مصالح وحياة حسني الغير مبارك وطغمته الفاسدة .. لانريد حواراً مع المجلس العسكري بأي شكلٍ كان . نريد محاكمات ثورية وإعدامات فعلية للفاسدين والقتلة والمجرمين اذلين قتلوا الشعب في ميدان التحرير وشتى ميادين مصر ..نريد أن ننفذ فيهم حُكم القصاص العادل في ميدان التحرير وشتى ميادين مصر .. في نفس ميدان التحرير كما فعلت الثورة الفرنسية والثورة الأمريكية والثورة الإيطالية والثورة الروسية وغيرها من الثورات الحرة .. أين حُكم الثوار ؟! أين قوانين الثورات ؟! أين دستور الثورات اذلي يحكم بعد نجاح أية ثورة ؟! هذا هو الطريق .. من هنا نبدأ .. من هنا تولد مصر بعد فساد وإفساد ونهب ثروة مصر . إن استقالة أي مسئول محترم أو استقالة وزارته تكون فورية وواضحة ومباشرة بأن يقدم استقالته ويرحل دون الانتظار بجوار المجلس العسكري حتى يرُد عليه !!! إن استقالة عصام شرف وحكومته لهي فيلم مكذوب وسفيه جديد .. إن عصام شرف جاء إلى الحكومة بصناعة (500 ) فرد وضابط بملابس مدنية من جهاز أمن الدولة حينما نزلوا به ميدان التحرير بعد صفقة مع الغير مبارك لمحاولة احتواء الموقف في ثورتنا المجيدة في 25 يناير وهتفوا له : - هذا هو الرجل المناسب .. نريد عصام شرف رئيساً للوزراء .. إنه الوحيد الذي قدم استقالته لمارك !! وشربتم الحكاية وأكلتم الطُعم .. والحقيقة أن عصام شرف من رجال مبارك ولم يقدم استقالته قط لمبارك بل أقيل بعد حادث قطار العياط !! إن حسني الغير مبارك لا يقبل استقالات قط في تاريخه وإلا كان قبل استقالة الوزير الدلوع الفاشل فاروق حسني الذي كان يلوِّح بها فيقول مبارك له : - بلاش يا فاروق مش ح اقبلها روح شوف شغلك !! وتترجاه الست هانم المشبوهة التي كانت تدير شئون مصر الداخلية مع نجلها السفيه فيمكث فاروق في وزارته بمنتهى الدلع والصفاقة !! واحذروا من "كل رجال الرئيس المخلوع" احذورا من المستقبل .. احذروا من عمرو موسى وأحمد شفيق وعمر سليمان وحتاتة وكل سليل وزارات ورجال وعصر الغير مبارك من التسلل إلينا لقيادة المستقبل على طريقة شرف وشفيق وسليمان وغيرهم !! يجب أن نستفيق أيها الشعب المصري الحُر .. لا عودة للوراء .. لا مجلس عسكري ولا حكومات وهمية مسكنة للوجع ولا شيئ إطلاقاً سوى حكومة ووزارة ورئاسة ثورية من الشرفاء من داخل ميدان التحرير .. راجعوا كل أفعال وأقوال الجميع قبل وبعد ثورة 25 يناير وقننوا وادرسوا وشاهدوا المتناقضين والمتحولين ودجاجلة اللعبة وحواة المرحلة واتركوا كل الكذابين والمتاجرين بمصر وبثورتها ولنكن جميعاً مع الشرفاء لقيادة مصر . تعالوا نحل وزارة إننا الآن على المحك .. نكون أو لا نكون .. قولوا جميعاً وبأعلى صوت "لا" للمجلس العسكري .. ولا لحكومة العملاء .. ولا لبقايا النظام الفاسد الطاغوتي .. وآمل أن تتحد الأمة إخوان وسلف وشعب وعلمانيين مسلمين وأقباط وأحزاب وشتى التيارات السياسية المصرية الحرة .. دون النظر إلى مسميات سوى المصرية فقط نستعيد روح ثورة 25 يناير المجيدة .. وفقنا الله لما فيه الخير والرشاد لكل العباد .. ولكم ولمصرنا السلام والأمن والخير . أنيس الدغيدي مرشح انتخابات رئاسة الجمهورية» بيان رقم (2) من أنيس الدغيدي تعقيباً على أحداث التحرير

«بيان رقم (2) من أنيس الدغيدي مرشح انتخابات رئاسة الجمهورية تعقيباً على أحداث التحرير
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على محمد النبي الأمي الأمين صلى الله عليه وآله وسلم .. أما بعد ما أشبه الليلة بالبارحة !! حسني الغير مبارك يقيل حكومة أحمد الغير نظيف !! محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس إياه يقيل حكومة عصام شرف !! إلا أن طنطاوي يحتفظ بنفس الحكومة "قال إيه" لتصريف الأعمال !!! أليس هذا تصرفاً أكثر رِدة من حسني الغير مبارك !! يحتفظ بحكومة فاشلة !! الشعب في 25 يناير طالب من مبارك : إرحل .. إرحل !! وبعد خطاب طنطاوي كرر نفس الهتاف : إرحل .. إرحل !! مبارك قبل رحيله خرج ليلقي بياناً للأمة ويقول : قلة ترفضني ! والمشير طنطاوي يكرر نفس الكلمة للشعب !! طنطاوي يكرر نفس الخطية السياسية بمنتهى الغرابة !! مبارك قتل 11 قتيلاً و2000 جريحاً في موقعة الجمل !! في حين المشير طنطاوي قتل 34 شهيداً و3000 جريحاً في موقعة المشير !! مبارك طلب 8 شهور للاستمرار في الحُكم حتى يطهر البلد !! والمشير طنطاوي طالب أيضاً 8 شهور حتى شهر يوليو القادم ليسلم البلد للشعب !! لستُ أدري لماذا 8 شهور ؟؟!! فهل سننتظر المشير طنطاوي حتى يوم 11 ديسمبر ليرحل ؟! ولماذا لا يرحلوا فوراً .. مبارك رحل .. وطنطاوي حتماً سيرحل .. تلك هي سُنَّة الثوار التي تسري على أي حاكم يتلاعب بشعب مصر الحُر العظيم .. فماذا تنتظر مصر ؟؟!! وكيف يفكر المشير بهذه الطريقة ؟! فقط وبكل بساطة : ليرحل المشير دون مُسكنات أو إهانات للبدلة الميري التي لها لدينا قداسة عظيمة يجب ألا تُمس ولا تُغبَّر بتفكير غير صحيح .. فالنصر للإرداة الشعبية والكلمة الأخيرة للأوطان ولشعب مصر ستكون دائماً . وسلام على ثوار مصر ولشعبها العظيم .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته أنيس الدغيدي مرشح انتخابات رئاسة الجمهورية» الدغيدي ومحاكمة البرادعي

تضامن أنيس الدغيدي مع أحزاب الائتلاف المعارضة لترشيح البرادعي ومحاكمته وكشفه على رؤوس الأشهاد وكتب في ذلك مقالاً شديداً وشاملاً يكشف فيه من وجهة نظره مواقف الدكتور محمد البرادعي عبر تاريخه المهني والوظيفي منذ بدايته المهنية حين سافر للولايات المتحدة الأمريكية عام 1970 وحتى عودته إلى مصر في 2010. يقدم بلاغاً رسمياً للنائب العام ضد رئيس الجمهورية يتهمه بالمشاركة والتآمر في اغتيال السادات

وفي 5 فبراير عام 2008 قدم أنيس الدغيدي بلاغا للنائب العام يتهم الرئيس مبارك وأبو غزالة والنبوي إسماعيل وجيهان السادات بالتآمر على قتل الرئيس السادات مدعماً بعشرات الأدلة والتي تشكل علامات استفهام بحاجة لاجابات من مؤلفات أنيس الدغيدي

صدر له العديد من الكتب الهامة منها كتابه الخطير والجرئ "هؤلاء قتلوا السادات والذي يتهم فيه الرئيس مبارك والمشير محمد عبد الحليم أبو غزالة والنبوي إسماعيل وزير الداخلية الأسبق وجيهان السادات بالتآمر على اغتيال الرئيس السادات ويفنِّد فيه من وجهة نظره بأدلة كبيرة وبحاجة للقراءة والتحليل وحرية بالدراسة والفهم في قضية اغتيال الرئيس السادات ويوضح شتى التفاصيل الدقيقة والسرية التي فجرها الكاتب والسياسي الجري:

  • " صرخة المجهول " ديوان شعر
  • غريبان عندما نلتقي مجموعة قصصية
  • ناصر 56 والسادات 73
  • بلاغ لسيادة الرئيس
  • فضائح الزعيم.. عن زعماء السياسة
  • انحرافات الفن والسياسة.. أجرأ حوار مع اعتماد خورشيد
  • الحياة السرية لصدام حسين.. حقيقة هروبه واعتقاله
  • تاريخ بوش السري الأسود
  • أسرار الأميرات في الخليج العربي... "تمت مصادرته"
  • اعترافات جيهان السادات
  • هدى عبد الناصر.. شاهدة على عصر جمال عبد الناصر
  • القصائد الممنوعة لنزار قباني.. في الحب والسياسة

  • انحراف المشاهير
  • الشيخ زايد.. فارس العرب وعاشق الوحدة العربية
  • أنجال الزعماء
  • نساء الزعماء
  • ابن لادن والذين معه.. حكاية أخطر رجل في العالم
  • دماء الكبار.. على كرسي السلطة
  • اعترافات الجواسيس
  • أسرار المحاكمات السياسية
  • الحكام العرب.. كيف وصلوا للسلطة
  • أحمد زكي.. أسرار رحلة حياته
  • أباطرة الثروة
  • السي آي إيه وملفات الحكام العرب "جزئين"

  • محمد حسنين هيكل.. الوهم والحقيقة والأسطورة وأخطر تناقضاته
  • لص واشنطن ولص بغداد
  • زعماء وخونة
  • الزواج الأسطوري
  • حرب الجنرالات
  • أخطر خطب السادات
  • أخطر خطب عبد الناصر
  • بن لادن.. وعرش آل سعود
  • شيوخ الفتن.. ولعبة الدم والدين
  • لذة الخيانة
  • نهب النفط
  • أسرار القصور الملكية

  • الأميرات.. أسرار وخفايا
  • الملف النووي
  • صدام لم يٌُعدَم "الجزء الأول"
  • صدام لم يعدم "الجزء ثاني"
  • الكبار ومقتل سوزان تميم
  • فساد آل سعود
  • هؤلاء قتلوا السادات
  • قصر العروبة... "رواية"
  • أيام أوباما السوداء
  • غرام الكبار.. في صالون مي زيادة
  • أوباما.. مُسلماً
  • جنرال الحرية
  • الشعب يريد إسقاط النظام
  • سيئة مصر الأولى (رواية)


المواضيع المتشابهه:


lk Hughl hglk,tdm : Hkds hg]yd]d Hulhg l,ds hglk,tdm hg]yd]d

محمدعبد العال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أعمال, مويس, المنوفية, الدغيدي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
adv helm by : llssll
الساعة الآن 09:15 PM