العودة   منتديات همس المصريين > همـــــــس السياحة والتاريخ > القسم التاريخى

القسم التاريخى مواضيع تاريخية , التاريخ , الحضارة والتاريخ , تاريخ مصر , تاريخنا المصرى , تاريخ فات وآت

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-25-2012, 03:42 PM   #1
|| المدير الأول لهمس ||
 
الصورة الرمزية محمدعبد العال
 
تاريخ التسجيل: Thu Dec 2011
المشاركات: 43,746
معدل تقييم المستوى: 62
محمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي من أشهر قبائل العرب : قبيلة عَنِزَة

من أشهر قبائل العرب :
قبيلة عَنِزَة
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
عنزة (بفتح العين وكسر النون)
من القبائل العربية تتوزع على عدة دول عربية وغير عربية وهي :
سوريهوالسعوديه وقطر والبحرين والإمارات وسلطنة عمان والعراق والكويت والأردن وتركيا وفلسطين والأحواز ولبنان وإيران وليبيا ومصر
قبيلة عربية كبيرة جدا تنتسب إلى قبائل ربيعة وتنتشر قبيلة عنزة في شبه جزيرة العرب ونسب المسمى القبلي لها هو:حلف ربيعي تشمل بكر وتغلب بن وائل بن قاسط بن ربيعة عنزة بن نزار بن معد بن عدنان وأحلاف ربيعية يسمى هذا الحلف حلف اللهازم وتسمية قبيلة عنزة وذلك عنزت(لجأت) بنت النعمان لهذه القبيلة لحمايتها من كسرى وأنتصرت هذه القبيلة علي الفرس في معركة ذي قار وبذلك سميت عنزه وفي خلاف في التسمية وتقول بعض المصادر سبب تسمية عنزه وذلك على اسم عمهم عنزه بن أسد بن ربيعه وهو موجود في هذا الحلف وأكثر المصادر والوثائق التاريخية تقول بسبب لجوء بنت النعمان إلى هذة القبيلة وهذه نبذه عن قبيلة عنزه الحالية :- لايخفى على أي وائلي مطلع اسم اللهازم أو بالأصح حلف اللهازم الشهير في تاريخ ربيعة الجاهلي والإسلامي ومهما قلنا عن هذا الحلف فإنه يبقى العلامة المضيئة في تاريخ قبائل ربيعة وبني وائل خصوصا حيث حفظ هذا الحلف تماسك الربعيين على مدى قرون وجعل منهم قوة عظمى قهرت الأكاسرة فضلا عن العرب، كما حفظت صفاء الدم الربعي من الأختلاط بغيره كبقية القبائل العربية الأخرى ،فقبائل اليوم هي عبارة عن تحالفات متعددة المشارب والأنتماءات وليست تنتمي لجد واحد ومن الأمثلة على ذلك قبيلة مطير والدواسر وحرب وغيرها فهذه القبائل لا يمكن الجزم بأنها تنتمي لقبيلة واحد من القبائل القديمة بل هي خليط من قبائل قحطانية وعدنانية بعكس قبائل عنزة فهي ربعية ربعية يجمعها جد واحد وهو أسد بن ربيعة ولعل من أبرز انجازات هذا الحلف هو ظهور قبيلة عنزة الحالية بقوتها وجبروتها. وبالنظر للتاريخ نجد أن حلف اللهازم عرف من أيام الجاهلية وهو مصطلح معروف في المجتمع الجاهلي عموما حتى جاء الإسلام، فقد ذكر الأمام أبي سعد عبد الكريم السمعاني المتوفى سنة 562هـ : [ ورد في المسند عن عكرمة، عن عبد الله بن عباس، حدثني علي بن ابي طالب رضي الله عنه قال : لما أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن يعرض نفسه على القبائل من العرب، خرج وأنا معه وأبو بكر رضي الله عنه، فدفعنا إلى مجلس من مجالس العرب، فتقدم أبو بكر، وكان رجلا نسابه، فسلم، فردوا عليه، فقال : ممن القوم ؟ قالوا : من ربيعة، قال : من هامتها أم من لهازمها ؟ قالوا : بل من هامتها العظمى..... إلى آخر الحديث ] وهذا يدل على شهرة اللهازم في ربيعة. ويقول الأصفهاني صاحب كتاب الأغاني : [ بكر حيين : اللهازم والذهلين ] وحلف اللهازم يضم : [ قيس بن ثعلبه، وتيم الله بن ثعلبه بن عكابه، وعجل بن لجيم، وعنزة بن أسد بن ربيعة بن نزار ] وكل هذه القبائل هي من بكر بن وائل باستثناء عنزة بن أسد فهي تلتقي مع بكر في أسد بن ربيعة بن نزار، ثم انضمت ذهل بن ثعلبه وذهل بن شيبان للحلف وأصبحت كل قبائل بكر في الحلف وبذلك أصبحت عنزة الحليف القوي لبكر بن وائل منذ ذلك اليوم. والجدير بالذكر أن قبيلة عنزة بن أسد كانت قبيلة صغيرة في ذلك الوقت ولذلك تلهزمت ودخلت في بكر ولذلك شاركت مع أخوانها اللهازم في كل أيام بكر بن وائل بدأ بحرب البسوس وانتهاءا بيوم ذي قار وفي يوم ذي قار الشهير وبعد انتصار بني شيبان وحلفائهم على الفرس وعندما مدح الأعشى بني شيبان خاصة في قوله : فدى لبني ذهل بن شيبان ناقتي ،،، وراكبها يوم اللقاء وقلَت هموا ضربوا بالحنو حنوا قراقر ،،، مقدمة الهامرز حتى تولت وأفلتنا قيس وقلت لعله ،،، يثيب وإن كانت به النعل زلت وكذلك فعل أصم بن الحارث بن عباد حيث امتدح شيبان أيضا فقط الجدير بالذكر أن مكان المعركة وهو مايسمى بالحنو مايزال يعرف بهذا الاسم في شمال السعودية بالقرب من محافظة طريف وهو جبل معروف وفيه الآن مركز للأرصاد الجوية يعرف بمركز الحنو الشيحي. فلما مدح الأعشى بني شيبان خاصة غضبت اللهازم ،فقال أبو كلبة، أحد بني قيس بن ثعلبه يؤنب الأعشى والأصم : جدعتما شاعري قوم ذوي حسب ،،،، حزت أنوفكما حزا بمنشار أعني الأصم وأعشانا إذا اجتمعا ،،،، فلا استعانا على سمع وأبصار لولا فوارس لا ميل ولا عزل ،،،، من اللهازم ماقاظوا بذي قار نحن أتيناهما من عند أشملهم ،،،، كما تلبس وراد بصدار
فلما بلغ الأعشى قول أبي كلبة قال : صدق. وقال الأعشى معتذرا مما قال : متى تقرن أصم بحبل أعشى ،،،، يتيها في الظلال وفي الخسار فلست بمبصر ماقد يراه ،،،،،، وليس بسامع أبدا حواري وقيلت في يوم ذي قار أشعار كثيرة ليس هذا موضع ذكرها، وفي يوم الوقيط وهو يوم لبكر بن وائل على تميم كان للهازم دور فعال وأغلب حروب بكر بن وائل كانت مع تميم وذلك بسبب الجوار في المسكن حيث تمتد ديار تميم وبكر من أواسط نجد حتى أطراف العراق. وحتى في الأيام التي هزمت فيها بكر من تميم كان اللهازم شركاءها أيضا في الهزيمة ففي يوم النباج وثيتل كانت الدائرة على بكر واللهازم وفي ذلك يقول ربيعة بن طريف يرثي قيسا من تميم : وأنت الذي حربت بكر بن وائل ،،،، وقد عضلت منها النباح وثيتل. وقال قرة بن قيس بن عاصم يفخر بهزيمة بكر واللهازم وانتصار تميم : أنادي الذي شق المزاد وقد رأى ،،، بثيتل أحياء اللهازم حضرا وصبحهم بالجيش قيس بن عاصم ،،، فلم يجدوا إلا الأسنة مصدرا. وفي يوم السلي وهو يوم انتصرت فيه تميم أيضا على بكر واللهازم وفيه كانت الغارة على بني يشكر خاصة وفي هذا اليوم يقول : حاجب بن ذبيان المازني ثم التميمي : سلي يشكرا عني وأبناء وائل ،،،،، لهازمها طرا وجمع الأراقم ألم تعلمي أنا إذا الحرب شمرت ،،،، سمام على أعدائنا في الحلاقم هموا أنزلوا يوم السلي عزيزها ،،،، بسمر العوالي والسيوف الصوارم وكان الشاعر الجاهلي رشيد بن رميض العنزي شاعر اللهازم وبكر قد زمن في شعره أيام بكر واللهازم وحفل شعره بالمديح لفرسان بكر بن وائل وتصوير النصر وهجاء الأعداء. وفي يوم الشيطين العظيم لبكر على تميم وكان قبيل الإسلام عندما أجمعت بكر على غزو تميم قالوا : إن في دين عبد المطلب أن من قتل نفسا قتل بها، فنغير هذه الغاره ثم نسلم عليها. فهزموا تميم فقال رشيد بن رميض العنزي : وما كان بين الشيطين ولعلع ،،،، لنسوتنا إلا مناقل أربع فجئنا بجمع لم ير الناس مثله ،،،، وكاد له ظهر الوديقة يضلع بأرعن دهم تنشد البلق وسطه ،،،، له عارض فيه المنية تلمع إذا حان منه منزل القوم أوقدت ،،،، لأخراه أولاه سنا وتيفعوا والقصيدة طويلة يذكر فيها تفاصيل الهزيمة. فأجابه محرز المكعبر الضبي التميمي فقال : فخرتم بيوم الشيطين وغيركم ،،،، يضر بيوم الشيطين وينفع وجئتم بها مذمومة عنزية ،،،، تكاد من اللوم المبين تطلع فأن يك أقوام أصيبوا بغرة ،،، فأنتم من الغارات أخزى وأوجع
فقالوا : أن بكرا أتاهم كتاب النبي صلى الله عليه وسلم فأسلموا على مافي أيديهم. وقال أبو الحسناء العنبري : قتل من تميم يوم الشيطين ولعلع ستمائة رجل، قال : فوفد وفد بني تميم على النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا : أدع الله على بكر بن وائل. فأبى رسول الله صلى الله عليه وسلم. وفي يوم زبالة وهو يوم لبكر أيضا على تميم وفيه أغارت تميم بقيادة الأقرع بن حابس، فهزمت تميم وأسرت بكر الأقرع وكان عند بني تيم الله بن ثعلبه وأسر خلق كثير من تميم وكانت بكر بقيادة قائدها العظيم بسطام بن قيس. وكان في الأسرى إنسان من بني يربوع، فسمعه بسطام في الليل يقول : فدى بوالدة علي شفيقة ،،،،، فكأنها حرض على الأسقام لو أنها علمت فيسكن جأشها ،،، أني سقطت على الفتى المنعام إن الذي ترجين ثم إيابه ،،،، سقط العشاء به على بسطام سقط العشاء به على متنعم ،،،، سمح اليدين معاود الأقدام وكان بسطام يسمعه، فقال : والله لا يخبر أمك عنك غيرك. فأطلقه. فقال رشيد العنزي : جاءت هدايا من الرحمن مرسلة ،،،، حتى أنيخت لدى أبيات سطام جيش الهذيل وجيش الأقرعين معا ،،،، وكبة الخيل والأذواد في عام مسوم خيله تعدوا منا قبه ،،،، على الذوائب من أولا د همام وقال اوس بن حجر من شعراء تميم يثني على بسطام : وإن أبا الصهباء في حومة الوغى ،،، إذا ازورت الأبطال ليث مجرب. وأبو الصهباء هو بسطام بن قيس. وأغار حاتم طي بجيشه من قومه طي على بكر بن وائل، فقاتلوهم، وانهزمت طي، وقتل منهم جماعة، وأسر منهم جماعة، فكان في الأسرى حاتم بن عبد الله الطائي. أسرته عنزة بن أسد، وبقي عندها موثقا. وقال رشيد بن رميض العنزي : ونحن أسرنا حاتما وابن ظالم ،،،،، فكل ثوى في قيدنا وهو يخشع وكعب إياد قد أسرنا وبعده ،،،،، أسرنا أبا حسان والخيل تطمع وريان غادرنا بوج كأنه ،،،،،، وأشياعه فيها صريم مصوع
وبعد الإسلام قوي حلف اللهازم واشتد عوده وبقي على مسماه وقد اشترك حلف اللهازم وكل ربيعة مع أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله عنه في معركة الجمل وأبلت ربيعة بلاء حسنا كما مر معنا في مقال سابق. وكان شيخ اللهازم مسلم بن عبد الله العجلي فارسا من فرسان تلك المعركة وقتل فيها. ولا شك أن هذا الحلف بعد ذلك ازداد قوة بدخول كافة قبائل بكر المتبقية فيه وخصوصا الذهلين ذهل بن ثعلبة وذهل بن شيبان، ومن ثم دخول الغريم التقليدي لبكر بن وائل وهي تغلب بن وائل [ ضنا بشر ] بسبب ماجرى لهم من قيس من قتل واستنزاف في يوم البشر وبسبب انهيار الدولة الأموية وسيطرة الأعاجم على الحكم ومن ثم دخول التتار واجتياحهم سواد العراق. ومما يؤكد دخول تغلب في هذا الحلف هو قول الشاعر الأخطل التغلبي : 'يا كعب لا تهجون العام معترضــا **** فإن شعرك إن لاقــيتني غــــرر إني أنا الليث في عريسة أشب **** فورع السرح حتي يفسح البصر إن اللـــــهازم لن تنفك تابــــــعة **** هم الذنبى وشرب التابع الكدر ويعني باللهازم : لهازم تغلب وهم رهط الشاعر التغلبي كعب بن جعيل التغلبي وهو من شعراء البلاط الأموي وهنا يهجوه الأخطل ويعيره بالتبعية للبكريين لأنه تلهزم معهم في اللهازم [ انظر ديوان الأخطل ] وهو أمر ليس بالغريب إذ أن تغلب وبكر حتى مع العداوة يظلان أخوة تربطهم رابطة الدم ولهذا فإن جموعا من تغلب يوم ذي قار انقلبوا على جيش كسرى وكانوا في بداية المعركة قد أوهموا الفرس أنهم معهم فلما حمى الوطيس انسحبوا وهربوا لإضعاف معنويات الفرس وبالفعل حصل لهم مايريدون.
كل هذه العوامل ساعدت على بروز اللهازم كحلف قوي في وجه هذه الظروف ولكن تغير اسمه إلى قبيلة عنزة وهي عنزة الحالية التي طغت على مسرح الأحداث منذ القرن الثامن الهجري وخصوصا بعد انتقالها من ديار ربيعة في العراق إلى خيبر الموطن القديم لها قبل الإسلام ولا زالت هي القوة العظمى وحفل تاريخها كما كان أجدادها بالبطولات والفروسية وهي اليوم أقوى وأكبر القبائل العربية كما شهد بذلك المؤرخين والكتاب. ومخطئ من يظن أن عنزة اليوم هذه القبيلة الكبيرة هي فقط سلالة عنزة بن أسد، فعنزة بن أسد كانت أصغر القبائل الربعية في الجاهلية ولم يكن لها تاريخ يذكر لوحدها ولكنها تلهزمت مع بكر وبرز اسمها مع اللهازم وهي الحليف القوي لبكر منذ حرب البسوس ونجد في الجاهلية أن قبائل ربيعة انقسمت لقطبين كبيرين : القطب الأول : بكر بن وائل وحلفائها وهم : اللهازم وبني ضبيعة رهط الحارث بن عباد. القطب الثاني : تغلب بن وائل وحلفائها وهم : النمر بن قاسط، وعبد القيس. وانقسام عنزة اليوم يؤكد هذه الحقيقة. فهناك ضنا مسلم وهم البكريين وخصوصا الرولة وهم من ذرية زايد بن الجلاس بن مسلم بن بكر بن وائل. ومعهم أبناء عمهم من المحلف بالأضافة لوهب. وهناك ضنا بشر التغالبة وقد كتبت بحثا مطولا بهذا الخصوص ولا داعي للذكر الأدلة فهذا المقال عن حلف اللهازم. لقد اختفى حلف اللهازم اليوم ولكنه بقي مخلدا في قلوبنا وبقيت معه عنزة قبيلة قوية متجانسة نقية الدماء لم يشوبها ماشاب غيرها من القبائل الأخرى. الجدير بالذكر: بأن آل سعود من بكر بن وائل.
دعاء النبي لهم

نعم الحي عنزة مبغي عليهم منصورون. اللهم ارزق عنزة كفافاً قوت ولا اسراف. تصنيف الحديث ضعيف.
أشهر الفرسان قديماً

  • كليب بن ربيعة
  • المهلهل بن ربيعة
  • بسطام بن قيس
  • همام بن مرة
  • سيف الدولة الحمداني
  • الحارث بن عباد
  • القارظ العنزي
  • مره ابن ذهل
  • جساس بن مرة
  • عمرو بن كلثوم وأحفاده
  • ربعي بن الأفكل
  • جعفر بن قرط الهزاني ملك اليمامه
  • عمرو بن مالك بن القرار العنزي
  • عمرو بن الأخرز بن الأخضر
  • عبدالعزى العنزي
  • رشيد بن رميض العنزي
  • سالم أبن مرزوق
ماورد في السيره النبويه عنها

عن الغضبان بن حنظلة أن أباه حنظلة بن نعيم وفد إلى عمر بن الخطاب فكان عمر إذا مر به إنسان من الوفد سأله ممن هو حتى مر به أبي فسأله ممن أنت ؟ فقال من(عنزة) فقال عمر سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول (نعم الحي عنزة مبغي عليهم منصورون) أخرجه الأمام أحمد في مسنده (الفتح الرباني23/ 233) قال المحدث أحمد شاكر : أسناده صحيح (1 / 143) 0 وذكر الحديث ابن حجر في (الإصابة) 1289 في ترجمة حنظلة بن نعيم العنزي ونقله الدولابي في (الكنى).
وعن سلمة بن سعد أنه وفد إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم هو وجماعة من أهل بيته وولده فاستأذنوا عليه فدخلوا فقال (من هؤلاء القوم ؟) قيل له هذا وفد عنزة فقال (نعم الحي عنزة مبغي عليهم منصورون) سل يا سلمة حاجتك فقال جئت أسألك عما أفترضت علي في الإبل والغنم والعنز فأخبره ثم جلس عنده قريباً ثم أستأذنه في الأنصراف فقال أنصرف فما غدا أن قام قال : (اللهم ارزق عنزة كفافاً قوت ولا اسراف) أخرجه الطبراني في الكبير (64 / 63). وأخرجه البزار في الزوائد(268). وذكره الهيثمي في المجمع إلا أنه قال : (اللهم أرزق عنزة كفافاً لا فوتا ولا أسرافاً) وقال الهيثمي رواه الطبراني والبزار باختصار عنه وفيه من لم أعرفهم وذكر الحديث ابن عبد البر في الأستيعاب في ترجمة سلمة (1035) وكذلك عزاه إلى الهندي في كنز العمال للطبراني وابن قانع في معجمه (12/ 65).
وذكر الهيثمي حديث حنظلة بن نعيم وقال إن عمر بن عاصم جاءه فقال يا أبا رباح ما الذي ذكر لك أمير المؤمنين عمر حين قدمت عليه في قومك قال : مررت عليه فقال من انت وممن انت ؟ فقلت يا أمير المؤمنين انا حنظلة بن نعيم العنزي فقال : (عنزة) قلت : نعم فقال : أما وأني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر قومك ذات يوم فقال : أصحابه يارسول الله من هم (عنزة ؟) فأشار بيده نحو المشرق وقال: (حي من ههنا مبغي عليهم منصورون) قال أبو يعلى في الكبير والبزار بنحوه باختصار عنه والطبراني في الأوسط وأحمد إلا أنه قال عن الغضبان بن حنظلة أن أباه وفد على عمر ولم يذكر حنظلة قال الهيثمي وإسناد أبي يعلى رجاله ثقات


المواضيع المتشابهه:


lk Haiv rfhzg hguvf : rfdgm uQkA.Qm gaiv hgyvf uQkA.Qm rfhzg rfdgm

محمدعبد العال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لشهر, الغرب, عَنِزَة, قبائل, قبيلة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
adv helm by : llssll
الساعة الآن 07:26 AM