العودة   منتديات همس المصريين > همــــــــس الأدبـــــــــى > همس لغتنا العربية > غرائب ألفاظ اللغة

غرائب ألفاظ اللغة اللغويات و فروق المعاني , لفظة , فروق لغوية , غرائب ألفاظ اللغة , غرائب اللغة , ألفاظ غريبة فى اللغة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-10-2013, 03:24 AM   #1
|| المدير الأول لهمس ||
 
الصورة الرمزية محمدعبد العال
 
تاريخ التسجيل: Thu Dec 2011
المشاركات: 43,746
معدل تقييم المستوى: 62
محمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي لفظ الجلالة الله عز و جل و اسمه الأكبر ( الله لا إله إلا الله وحده )

الله
جلّ وعزّ.
قال الليث: بلغنا أنَّ اسم الله الأكبر هو: الله لا إله إلا الله وحده.
قال: وتقول العرب: اللهِ ما فَعلتُ ذاك، تريد واللهِ ما فعلتُه.
قال: والتَّأَلُّه: التعبُّد، وقال رؤبة:
سَبَّحْنَ واسْتَرجعنَ من تألُّهِي
قال: وقال الخليل: اللهُ: لا تُطرح الألفُ من الاسم، إنما هو الله على التمّام.
قال: وليس من الأسماء التي يجوز منها اشتقاق فِعْل، كما يجوز في الرَّحمن الرّحيم.
وأخبرني المنذريُّ عن أبى الهيثم انه سأله عن اشتقاق اسم الله في اللغة، فقال: كان حقُّه إلهٌ، أُدخلت الأَلِف واللامَّ عليه للتعريف فقيل: الإله، ثم حذفت العربُ الهمزةَ استثقالا لهما، فلمّا تركوا الهمزة حَوّلوا كسرتها في اللام التي هي لام التعريف، وذهبت الهمزةُ أصلا فقيل: أَلِلاَه، فحرَّكوا لامَ التعريف التي لا تكون إلاّ ساكنةً، ثم الْتَقَى لامان متحرِّكتان فأدغموا الأولى في الثانية، فقالوا: الله، كما قال الله عزّ وجلّ: (لكِنّا هو اللهُ رَبِّي) معناه لكنْ أنا.
ثم عن العرب لما سمعوا الّلهم قد جرَت في كلام الخَلق توَّهمُوا أنه إذا ألْقيت الألفُ واللام من الله كان الباقي لاه، فقالوا لاهُمَّ، وأنشد:
لاهُمَّ أَنْتَ تَجبُر الكَـسـيرا أنتَ وهبْت جِلَّةً جُرْجُورا
ويقولون: لاهِ أبوك، يريدون للهِ أبوك، وهي لام التعجب يُضْمِرون قَبلها: اعجبوا لأبيه ما أكمله، فيحذفون لامَ التعجب مع لام الاسم، وأنشد لذِي الإصْبع:
لاهِ ابنَّ عمِّـي مـا يَخـا فُ الحادثاتِ من العَواقبْ
قال أبو الهيثم: وقد قالت العرب: بسم الله بغير مدّة اللام وحذفِ مَدَّةِ لاهِ، وأنشد:
أَقْبَلَ سَيْلٌ جاءَ من أمَر اللهْ يَجْرِدُ حَرْدَ الجَنَّة المُغِلَّهْ
وأنشد أبو الهيثم أيضاً.
لَهِنَّكِ من عَبْسِـيَّةٍ لَـوَسِـيمةٌ على هَنَواتٍ كاذبٍ من يقولُها
إنما هو لله إنك، فحذَف الألف واللام فقال: لاهِ إنك، ثم ترك إنك، فقال: لَهِنَّك.
وقال الآخر:
أبائنةٌ سُعْدَى نَعَمْ وتُماضِـرٌ لَهِنَّا لمَقْضِيٌّ علينا التَّهاجُر
يقول: لاهِ إنَّا، فحذف مدَّة لاه، وترك همزة غنا.

قال الفراء في قول الشاعر: لَهِنَّك، أراد لإنَّك، فأبدل الهمزة هاء، مثل هَراق الماء وأَراق.
قال: وأدخَل اللام في إن لليَمِين، ولذلك أجابَها باللام في: لَوَسِيمة.
قال أبو الهيثم: وسمعتُ الثورِيّ يقول: سمعتُ أبا زيد يقول: قال لي الكسائيّ: ألَّفتُ كتاباً في معاني القرآن، فقلتُ له: أسمعتُ الحمدُ لاَهِ رَبِّ العالمين؟ فقال: لا. فقلت: فاسمَعْها.
قلت: لا يجوز في القراءة إلا الحمدُ لله بمدة اللام. وإنما يقرأ ما حكاه أبو زيد الأعراب ومن لا يعرف سُنة القراءة.
وقال أبو الهيثم: فالله أصلُه إلاَه، قال الله جل وعز: (ماَ اتَّخَذَ اللهُ مِنْ وَلَدٍ، وماَ كانَ مَعَهُ مِنْ إلهٍ إذًا لذَهَبَ كلُّ إلهٍ بما خَلَقَ).
قال: ولا يكون إلها حتى يكون معبودا وحتى يكون لعابده خالقاً، ورازقاً، ومدبِّرا، وعليه مُقتدِرا، فَمن لم يكن كذلك، فليس بإله، وإن عُبِد ظُلماً، بل هو مخلوق ومُتعبد.
قال: وأصل إله وِلاه. فقلبت الواو همزة كما قالوا: للوِشاح إشاح، وللوِجاج إجاج ومعنى وِلاَه أَنّ الخلق إليه يَوْلَهون في حوائجهم، ويَفزعون إليه فيما يُصيبُهم ويفزعون إليه في كل ما يَنوبُهم كما يَوْلَه كلٌّ طِفْل إلى أمه.
وقد سَمَّت العربُ الشمسَ لما عَبَدُوها: إلاهة.
وقال قُتيبة ابنُ الحارث اليَربوعيّ:
تَرَوَّحْنا من اللَّعْباءِ عَصْراً فَأَعْجَلْنَا الإلهةَ أَن تَؤُوباَ
وكانت العرب في جاهليّتها يَدعون مَعبُوداتهم من الأصنام والأوثان آلهة، وهي جمعُ الإهة.
قال الله عز وجل: (ويَذرَكَ وآلِهَتَك)، وهي أصنامٌ عَبَدها قومُ فرعون معه.
ورُوي عن ابن عباس أنه قرأ: (ويَذرَكَ وآلِهَتَك) ويُفسره وعِبادَتك. واعتل بأن فرعون كان يُعبَد ولا يَعْبُد والقراءة الأولى أكثر وأشهر، وعليها قراءةٌ الأمصار.
وروى أبو العباس عن عمرو عن أبيه أنه قال: الإلاهَةُ: الحيَّة.
قال: وهي الهلال.
قلت: فهذا ما سمعناه في تفسير اسم الله واشتقاقه.
ونذكُر الآن ما قيل في تفسير اللَّهمَّ، لاتصاله بتفسير الله.
فأما إعرابُ اللّهم فضمُّ الهاء وفتح الميم، لا اختلاف فيه بين النحويين في اللفظ، فأما العلة والتفسير ففيهما اختلاف بينهم.
فقال الفراء: معنى اللهمّ، يا ألله أمَّ بخير، ورواه سلمة وغيره عنه.
وقال أبو إسحاق الزجاج: هذا إقدام عظيم، لأن كل ما كان من هذا الهمز الذي طُرِح فأكثرُ الكلام الإتيانُ به. يقال: ويلُ أُمِّه وويل امِّه، والأكثر إثبات الهمز، ولو كان كما قال الفراء لجازَ: الله أَوْمُمْ والله أمَّ، وكان يجب أن يَلزمه "يا" لأن العرب إنما تقول: يا ألله اغفر لنا، ولم يقل أحد من العرب إلاّ اللّهمَّ، ولم يقل أَحدٌ يا اللهم. قال الله جل وعز: (قل اللهم فاطر السموَات) فهذا القول يُبطل من جهات: إحداها أن "يا" ليست في الكلام، والأخرى أن هذا المحذوف لم يُتكلَّم به على أصله كما تكلم بمثله، وأنه لا يُقدَّم أمام الدعاء. هذا الذي ذكره.
قال الزجاج: وزعم الفراء أن الضمة التي هي في الهاء ضمةُ الهمزة التي كانت في أُم، وهذا محال أن يُترك الضمّ الذي هو دليل على النداء المفرد، وأن يُجعل في اسم الله ضمة أُمَّ، هذا إلحادٌ في اسم الله. قال: وزعم أنّ قولنا هَلُمّ: مِثْل ذلك، وأن أصلها هَلْ أُمَّ، وإنما هي لُمَّ، وهاَ للتَّنبيه. قال: وزعم الفراء أن "يا" قد يقال مع اللهم، فيقال: يا اللَّهُمَّ، واستشهد بشِعر لا يكون مِثلُه حُجّةً.
وما عليكِ أن تقولِي كلَّما
صلَّيْتِ أو سَبّحْتِ يا للَّهُمَّمَا
اردُدْ علينا شَيخَنا مُسلَّمـا
وقال أبو إسحاق: قال الخليل وسيبويه وجميع النحويين الموثوق بعلمهم: اللهمَّ بمعنى يا ألله، وأن الميم المشدّدة عِوَض من "يا" لأنهم لم يَجِدوا "يا" مع هذه الميم في كلمة ووجَدُوا اسم الله مستعملا ب"يا" إذا لم تُذكر الميم في آخر الكلمة فعَلموا أن الميم في آخر الكلمة بمنزلة "يا" في أوّلها والضمة التي في الهاء لسكونها وسكون الميم قبلها.
وقال الزجاج في قول الله تعالى: (قال عيسى ابنُ مريم اللهمّ ربّنا) ذكر سيبويه أنّ اللهمّ كالصوت وأنه لا بوصَف، وأن رَبَّنا منصوبٌ على نداء آخر.
قلت: وأنشد قٌطُربٌ:
إنِّي إذا ما مَطعَمٌ أَلَّما
أَقُولُ يا اللَّهُمَّ يا اللَّهُما
وقال أبو بكر بن الأنباريّ: الدليل على صحة قول الفرّاء وأبي العبّاس في اللّهّم أنه بمعنى يا ألله أُمَّ، إدخال العرب "يا" على اللّهّم.
وروى سلمة عن الفرّاء أنه قال بعد قوله الأوّل: ومن العرب من يقول إذا طَرَح الميمَ: يألله اغفر لي بهمزة، ومنهم من يقول: يلّله بغير همزة، فمن حذف الهمزة فهو على السَّبيل، لأنها ألف ولام، ومِثل الحارث من الأسماء وأشباهه، ومن هَمَزَها توهّمَ الهمزة من الحرف إذا كانت لا تَسقط منه، وأنشد:
مُباركٌ هُوَ وَمن سَمَّاهُ
على اسمك الَّلهُمَّ يا أللهُ
قال: وقد كَثُرت اللهم في الكلام حتى خُففتْ ميمها في بعض الّلغات. أنشدني بعضهم:
بحَلفةٍ مِن أبي رباح يسمعها اللَّهُمَ الكُبارُ
قال: وإنشاد العامة: "يسَمُعها لاهُهُ الكُبار". قال: وأنشده الكسائيّ: يسمعها الله والله كُبار.
وقال الكسائي: العرب تقول: يأ الله اغفر لي ويَللّه اغفر لي.
وقال ابن شميل: سمعتُ الخليلَ يقول: يَكرَهون أن يَنقُصوا من هذا الاسم شيئا يأ الله، أي لا يقولون: يَلَّه.
تفسيرُ:

المواضيع المتشابهه:


gt/ hg[ghgm hggi u. , [g hsli hgH;fv ( gh Ygi Ygh ,p]i )

محمدعبد العال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-14-2013, 06:07 PM   #2
☻ مشرف عام ثان ☻
 
الصورة الرمزية الملك
 
تاريخ التسجيل: Tue Mar 2012
المشاركات: 40,501
معدل تقييم المستوى: 55
الملك عضو نشيطالملك عضو نشيط

اوسمتي

افتراضي رد: لفظ الجلالة الله عز و جل و اسمه الأكبر ( الله لا إله إلا الله وحده )

جمالا ساحرا و عبيرا ورديا
دمتم بكل الحب والخير
في كل لحظاتك الجميلة
تشكراتي و احتراماتي


__________________
الملك غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2013, 04:05 PM   #3
|| المدير الأول لهمس ||
 
الصورة الرمزية محمدعبد العال
 
تاريخ التسجيل: Thu Dec 2011
المشاركات: 43,746
معدل تقييم المستوى: 62
محمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond reputeمحمدعبد العال has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي رد: لفظ الجلالة الله عز و جل و اسمه الأكبر ( الله لا إله إلا الله وحده )

جزاك الله خيرا أخي عادل
مرورك أسعدني
لا تحرمنا من إطلالتك

محمدعبد العال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-22-2015, 04:55 PM   #4
♣ صاحبة همس المصريين ♣
 
الصورة الرمزية د/ إلهام
 
تاريخ التسجيل: Wed Jun 2011
المشاركات: 34,753
معدل تقييم المستوى: 20
د/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond reputeد/ إلهام has a reputation beyond repute

اوسمتي

افتراضي رد: لفظ الجلالة الله عز و جل و اسمه الأكبر ( الله لا إله إلا الله وحده )

كل الشكر لك محمد عبد العال
معلومة رائعة وشرح قيم منك
دائماً تفيد أينما تواجدت
لك من أرق التحايا
و
دعواتى


د/ إلهام غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, الأكبر, اسمع, نجده


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc. TranZ By Almuhajir
adv helm by : llssll
الساعة الآن 08:36 PM